اربعة اسماء متداولة لتولي منصب محافظ ذي قار

أخبار العراق:يتداول ناشطو ذي قار، الثلاثاء 2 اذار 2021، أربعة اسماء مرشحة لتولي منصب المحافظ.

وقال مصدر في حديث تابعته اخبار العراق إنه بعد الأجتماع الذي دام لمدة 11 ساعة في مضيف الشيخ حسين ال خيون من قبل عوائل الشهداء وجمع من متظاهري ذي قار تم إختيار أربع شخصيات لتولي منصب محافظ ذي قار.

وأضاف أن المرشحين هم نجم عبد طارش، ياسر البراك، عبدالرضا حسن، محمد هديرس، مشيرا الى انه سيتم رفع الأسماء الى الحكومة المركزية لأختيار احدهم.

قال ناشطون ومتظاهرون عراقيون في محافظة الناصرية إن شوارع المدينة تشهد هدوء نسبيا بعد أيام دامية من الصدامات بين قوات الأمن ومحتجين أدت إلى سقوط قتلى وإصابة المئات من الطرفين.

وتشير حصيلة عن مصادر من داخل المستشفيات إن هناك خمسة قتلى، وأكثر من 120 متظاهرا أصيبوا أغلبهم بالرصاص خلال التظاهرات التي شهدتها المحافظة طوال الأيام الماضية. لكن الناشطين، يقولون إن الأعداد أكثر من ذلك.

وبحسب مصدر أمني فإن أكثر من 60 من عناصر الأمن أصيبوا بجروح خلال الصدامات.

وانطلقت التظاهرات بشكل محدود نسبيا في البداية للمطالبة بإقالة القاضي، ناظم الوائلي، محافظ المدينة، بسبب حملات الاعتقالات ضد المحتجين وضعف الخدمات، لكن التعامل العنيف لقوات الأمن جعل التظاهرات تمتد إلى قطاعات أوسع من المحتجين.

وانتهت التظاهرات باستقالة محافظ الناصرية ناظم الوائلي، وتعيين رئيس الوزراء محافظا مؤقتا للمدينة هو رئيس هيئة الأمن الوطني والقائد السابق في جهاز مكافحة الإرهاب الفريق عبد الغني الأسدي.

تحقيقات

وقال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إنه وجه بإجراء تحقيقات سريعة لمحاسبة الجناة، مضيفا أنه أيضا لن يسمح للقوى التي تستغل حقها الدستوري بالاعتداء على الأجهزة الأمنية، مضيفا أن على الأجهزة القيام بإجراءاتها لحماية نفسها، واعتقال كل من يعتدي على الأجهزة الأمنية أو الحق العام.

وقال الكاظمي إنه طلب من الأسدي التواصل مع المتظاهرين وشيوخ العشائر والوجهاء والفعاليات الاجتماعية والسياسية والنخب في الناصرية ليطرحوا مجموعة أسماء مرشحين لمنصب المحافظ.

الجيش العراقي

وانسحبت قوات مكافحة الشغب من شوارع المدينة واستبدلت بقوات من الجيش العراقي، واستقبل الكثير من المتظاهرين قوات الجيش بالورود.

وأمهل متظاهرو المدينة المحافظ الجديد ثلاثة أيام لتحقيق عدد من المطالب منها الكشف عن الجهة التي أمرت بقتل المتظاهرين، والتحقيق مع الضباط والأفراد الذين أطلقوا النار على المتظاهرين، وإقالة قائد شرطة المحافظة وتكليف محافظ مدني مستقل ونزيه من أبناء المحافظة يحظى بموافقة المتظاهرين.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

73 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments