الاتصالات تكشف عن خدمة متطورة.. وتعلق على رفع أسعار الانترنت

أخبار العراق: أعلنت وزارة الاتصالات، الاحد 17 كانون الثاني 2021، العمل على تشغيل خدمة انترنت متطورة في البلاد في الفترة المقبلة.

وقال المتحدث باسم الوزارة، رعد المشهداني في تصريح صحفي ان الوزارة أبدت رغبتها المطلقة في مؤتمر صحفي كبير ضم الشركات العربية والعراقية والعالمية الغاية منها تطوير الانترنت في العراق عبر الكيبل الضوئي في المرحلة المقبلة وسوف نقوم بفتح العروض والعقود وما نراه مناسب في أقل العطاءات وفي تقنية متطورة حديثة لخدمات الانترنت.

وأوضح، ان هذه الشركات ستخضع لقانون وزارة الاتصالات وتخضع تحت رقابتها، لافتاً الى ان مدة العقد 15 عاماً و السنوات التي تكسب بها مشتركين كأعداد وهذه الشركات في حال إكمالها سوف تكون في 15 محافظة بإستثناء محافظات اقليم كردستان مبينا ان بغداد قسمت الى أثنين الكرخ والرصافة للكاثفة السكانية.

وبين المشهداني اذا تم تفعيل الكيبل الضوئي ودخوله للمنازل سوف تفتح القنوات المشفرة على التلفزيون والالعاب ويبث الانترنت دون نانو ودون بلوتوث وهذه تقنية حديثة ومتطورة يتم السعي لها واعلنا عنها في مؤتمر صحفي خلال الاسبوعين الماضيين.

وتابع انه تم تصدير بيان بخصوص رفع اسعار كارتات الانترنيت وان وزارة الاتصالات العراقية لاتتعامل بعملة الدولار وانما بالمحلية فقط واي ارتفاع هو خلاف للقانون من قبل اصحاب الابراج والشركات التي تتعاقد مع وزارة الاتصالات مشيرا الى انه نوهنا لاكثر من مرة اي مواطن في اي منطقة يشهد ارتفاعاً على اسعار الانترنيت يبلغ وزارة الاتصالات عند خدمة شكاوي لمواطنين في وزارة الإتصالات.

وكانت وزارة الاتـصـالات قد نفت في وقت سابق، ارتفاع اسعار الانترنت على مـا كـان معتمدا عليه سابقا بعد ارتـفـاع قيمة الدولار امام الدينار.

وقال مواطنون انهم دفعوا اشتراك 35 الف دينار للباقة الشهرية بعد ان كانت 30 الف دينار خلال 2020، وعند مـنـاقـشـة صـاحـب الـبـرج ادعــى انــه تـمـت زيــادة الاشــتــراك مـن الـشـركـات الـتـي تــورد لـه سعات الانترنت بسبب ارتفاع قيمة الدولار أمام الدينار.

وقال آخرون انـه تــم رفـــع نـسـبـة الاشـــتـــراك الــشــهــري لـخـدمـة الانـتـرنـت مـن قـبـل صـاحـب الـبـرج لـلـبـاقـة ذات 40 الفا الى 45 الف دينار خلال كانون الثاني، مرجحا ذلـك بسبب ارتـفـاع قيمة الــدولار أمـام الدينار.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

99 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments