التيار الصدري يتنازل لحزب بارزاني عن نفط الإقليم مع 200$ مليون مقابل دعمه لتولي رئاسة الوزراء المقبلة

أخبار العراق: بين النائب سركوت شمس الدين، الاثنين 22 اذار 2021، ان سبب انهيار التصويت على الموازنة جاء بسبب صياغة اتفاق بين حزب بارزاني وجهة سياسية تحلم بتولي رئاسة الوزراء.

تابع وكالة “اخبار العراق” على قناتنا في التلكرام.. للاشتراك أضغط هنا

وقال شمس الدين في تغريدة ان نص الاتفاق تضمن ان يفعل حزب بارزاني ما يشاء في الإقليم من تصدير النفط وبغداد تخصص 200 مليون دولار للإقليم، وفيما بينت مصادر ان التيار الصدري عقد اتفاق مسبق مع بارزاني للوصول لرئاسة الوزراء المقبلة.

تابع وكالة “اخبار العراق” على قناتنا في التلكرام.. للاشتراك أضغط هنا

وقال مصدر في كتلة التغيير الكردية، عن ان الحزب الديموقراطي برئاسة مسعود بارزاني اجري 14 اجتماعا مع التيار الصدري خلال الفترة الماضية تمخضت عن استعداد حزب بارزاني لاعتبار الصدر مرجعا سياسيا وحيدا لقادة الشيعة، فيما يعتبر الصدر بارزاني مرجعًا سياسيا أوحدا لكل الاكراد.

وبين المصدر النيابي، هنا اكد على ان بارزاني لا يمثل كل الاكراد فهو يمثل 25 مقعد من اصل 60!

وكشفت مصادر مطلعة، ‏السبت‏، 13‏ آذار‏، 2021 عن مباحثات بين الهيئة السياسية للتيار الصدري والحزب الديمقراطي الكردستاني، نجمت عن اتفاق أولي بين الجانبين على تشكيل تحالف ما بعد الانتخابات.

وقالت المصادر، ان وفد التيار الصدري بحث على مدى أسبوع في كردستان، تشكيل تحالف، يتضمن في ما يتضمن، دعم المشروع السياسي للتيار في الهيمنة على حكومة ما بعد الانتخابات، مقابل تنفيذ مطالب الكرد، وتسهيل تمريرها.

واتهمت اللجنة المالية النيابية، الأربعاء، 18 اذار 2021، عددا من الكتل السياسية بالتنسيق فيما بينها لضمان الصفقات، و مع كردستان انتخابيا مقابل تمرير الموازنة.

وذكر عضو اللجنة ثامر ذيبان، في تصريح صحفي، إن بعض الكتل السياسية تتعمد تأخير تمرير الموازنة لتحقيق اغراض انتخابية ضيقة، لافتا إلى أن عدم ادراج الموازنة ضمن جدول اعمال جلسات البرلمان امر يؤسف عليه.

وأضاف: هناك تضليل الرأي العام فقط، لان بعض الكتل تسعى للتسوية لاغراض انتخابية، مبينا أن بعض الكتل باتت تنسق مع كردستان انتخابيا مقابل تمرير الموازنة.

كما اعلن تحالف عراقيون، الاثنين عن اتفاق نيابي لأكثر من 150 نائب بعدم حضور الجلسة لخلو جدول الاعمال من قانون الموازنة.

 

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

178 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments