الشارع يترقب وجلسة الموازنة تحصد أولى العقبات.. مقاطعة أولية و20 نقطة مرفوضة في مشروع القانون

أخبار العراق: مرت أكثر من ساعتين على الموعد المفترض لعقد جلسة البرلمان المخصصة لتمرير قانون الموازنة، وسط الاعتراضات والخلافات غير المحسومة مع الجانب الكردي، فضلًا عن اعتراضات اخرى ثانوية من قبل بعض الكتل.

وأعلنت كتلة النهج الوطني، الجمعة، مقاطعتها جلسة التصويت على الموازنة لتضمنها فقرات وصفتها بـ”الكارثية” اقتصاديا و اجتماعيا، وعدم انصاف محافظات الوسط و الجنوب بالقياس للاقليم، على حد وصفها، فيما رهنت حضورها بـ20 شرطاً.

وذكرت اللجنة في بيان أنه “بسبب عدم استجابة البرلمان لاجراء التعديلات الجوهرية التي طالبنا بها، لذا نعلن مقاطعتنا لجلسة التصويت على موازنة 2021″، محملة الآخرين “المسؤولية والعواقب المترتبة عليها اقتصاديا واجتماعيًا”.

من جانبه يشير مقرر اللجنة المالية النيابية أحمد الصفار لوجود “خلافات ومطالب لبعض الكتل السياسية على مواد قانون الموازنة العامة، البعض يطالب بتحديد درجات وظيفية لتثبيت العقود على الملاك الدائم، وبعض نواب المحافظات يطالبون بتخصيص أموال لمحافظات من ضمنها المحررة من تنظيم داعش، بالإضافة إلى أن حصة إقليم كوردستان، وهذه جميعاً لم نصل بها إلى حل بعد”.

وأضاف أن اللجنة المالية النيابية تنتظر حاليا مقترحاً من القوى الشيعية بشأن حصة الإقليم، فحالياً هناك خياران للتصويت على قانون الموازنة اما الاعتماد على مقترح القوى الشيعية أو الاعتماد على النص الحكومي بقانون الموازنة”.

وقال إن اللجنة المالية النيابية ستعقد اجتماعا آخر لمناقشة ذلك قبل انعقاد جلسة اليوم.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

127 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments