الضغوط الامريكية تغير عقوبة الفلاحي من الاعدام الى النقل

اخبار العراق: أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الاثنين 29 تموز 2019، نقل قائد عمليات الانبار الفريق ركن محمود الفلاحي إلى دائرة شؤون المحاربين التابعة لوزارة الدفاع على اثر التسريب الصوتي الذي انتشر مؤخرا بينه وبين احد عملاء المخابرات الأمريكية.

وقال عضو اللجنة كريم المحمداوي في تصريح صحفي، إن “الفلاحي تم نقله إلى دائرة شؤون المحاربين بعد اكتمال التحقيق معه”، لافتا إلى إن “نتائج التحقيق لم تبرئ الفلاحي من تهمة التخابر إلا إن الضغوط الأمريكية حالت ذلك وتم نقله على اثر تلك الضغوط”.

وأضاف أن “نقله لدائرة المحاربين دليل واضح على تورط الفلاحي بالتخابر مع المخابرات الأمريكية”، مبينا أن “العمل العسكري للفلاحي تم إيقافه وتجميده بشكل كامل بعد نقله لدائرة المحاربين ولا يزاول إي عمل في الوقت الحالي”.

وكشف مصدر رفيع المستوى في حكومة الانبار المحلية ، في وقت سابق، عن عزم وزارة الدفاع إحالة قائد عمليات الانبار اللواء الركن محمود الفلاحي الى المديرية العامة للشؤون المحاربين وتجميد عمله.

وخاطبت لجنة الشهداء والضحايا والسجناء السياسيين، في وقت سابق، رئيس مجلس القضاء الاعلى وجهاز الادعاء العام لغرض اقامة شكاوى ودعاوى بحق قائد عمليات الانبار محمود الفلاحي استنادا لطلبات ذوي الشهداء المتهم بتزويد القوات الأميركية باحداثيات عن اماكن تواجد قوات الحشد الشعبي لغرض قصفها.

اخبار العراق

442 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments