الطلاب العراقيون يقبلون على دراسة الطب بالجامعات الإيرانية

اخبار العراق: قال مساعد المستشار الثقافي العراقي لدى إيران محمد باقر الحكيم، انه يدرس حاليا 6 آلاف طالب عراقي في الجامعات الإيرانية، وأوضح ان 60 بالمئة من هؤلاء الطلاب يدرسون في الفروع الطبية؛ مؤكدا إقبال الطلاب العراقيين على الدراسة في هذه الفروع.

وعلى هامش حفل الذكرى الأربعين لتأسيس جامعة مدينة شهر كرد “مركز محافظة جهار محال وبختياري-وسط”، أضاف الحكيم في حديث للمراسلين، ان هؤلاء الطلاب العراقيين يدرسون الطب في ثماني جامعات بارزة في إيران والـ40 بالمئة الآخرين، يدرسون في مختلف فروع الهندسة بجامعات مدينتي طهران ومشهد المقدسة مركز محافظة خراسان الرضوية.

وأضاف انه، يدرس 200 طالب عراقي حاليا في جامعة أصفهان “وسط”، معربا عن أمله في توفر الأرضية الملائمة لقبول الطلاب العراقيين في جامعة شهر كرد بالنظر الى قرب هذه المدينة من اصفهان.

وأكد مساعد المستشار الثقافي العراقي لدى إيران، ان الجامعات الإيرانية تتمتع بامكانيات علمية مرموقة، مؤكدا رغبة بلاده في استفادة الطلاب العراقيين بصورة قصوى من هذه الفرص المتاحة في الجامعات الإيرانية لتبادل الخبرات الأكاديمية.

ومن جهة اخرى صرح سفير أفغانستان في طهران “عبد الغفور ليوال”، انه هناك 40 ألف طالب أفغاني يدرس حاليا في الجامعات الإيرانية وعلى مختلف المستويات والفروع خاصة في فروع الهندسة مؤكدا على المكانة العلمية المرموقة للجمهورية الإسلامية.

ونوه عبد الغفور ليوال بالقواسم الثقافية العديدة المشتركة بين إيران وأفغانستان؛ مما تتيح فرصة جيدة للطلاب الأفغان.

وأضاف انه يدرس كذلك حاليا في إيران 30 أستاذا من الجامعات الأفغانية على مستويي الماجستير والدكتوراه.

وأوضح ليوال، ان بعض الفروع كالزراعة بسبب تشابه الظروف المناخية بين أفغانستان وإيران، وفروع العلوم التقنية والهندسية تحظى بترحيب واسع من قبل الطلاب الأفغان مؤكدا ان أفغانستان بحاجة الى المختصين في هذه الفروع لتحقيق التنمية والإعمار.

وأعرب السفير الأفغاني لدى إيران، عن أمله في تعزيز التفاعل العلمي والأكاديمي بين البلدين أكثر من ذي قبل.

وبدأ يوم الثلاثاء إحتفال الذكرى الـ40 لتأسيس جامعة شهركرد، بحضور وزير العلوم والأبحاث والتكنولوجيا، وسفيري أفغانستان والعراق في طهران، والرؤساء الدوريين لهذه الجامعة وعدد آخر من المسؤولين المعنيين.

وكالات

470 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments