العراقيون يعزفون عن تلقي اللقاح.. غير موثوق والصحة جعلتنا حقل تجارب!

أخبار العراق:لا يرغب الكثير من المواطنين تلقي اللقاح المضاد لفايروس كورونا كون اللقاح الذي حصل عليه العراق هو ليس من اكفئ اللقاحات لكونه هدية، فيما قال عراقيون انه غير موثوق.

وكانت وزارة الصحة والبيئة، قد أعلنت الثلاثاء الماضي، بدء حملة تلقيح المواطنين بلقاح سينوفارم الصيني الذي وصل فجر ذلك اليوم.

وقال وزير الصحة والبيئة حسن التميمي إن ما وصل من اللقاح الصيني هو منحة من جمهورية الصين الى الشعب العراقي، وستستمر عمليات توصيل اللقاحات إلى كافة المراكز الصحية.

وقال المواطن كاظم جواد: انا أرفض اللقاح، من المفترض اجراء التجارب عليه وانتظار مدة زمنية ليتضح مفعول اللقاح وليس تجربته علينا.

وقال المواطن ياسر محمد: لا توجد هناك اية مصداقية او شفافية لدى الصحة، تجعل المواطن يتلقى لقاحا تعاقدت عليه وربما يكون اسوأ انواع اللقاحات بعيدا عن كونه هدية من الصين.

وبحسب المعلومات فان أكثر الشخصيات السياسية تلقت جرعات من اللقاح قبل وصوله، وليس كالذي جاءت به الصين، بل من منشأ أفضل.

وفي وقت سابق قال هيثم العبيدي، مسؤول قسم تعزيز الصحة في وزارة الصحة إن العراق سيستلم بعد 7 أيام نحو مليوني جرعة من لقاح شركة استرازنيكا البريطانية.

وبين العبيدي، في حوار متلفز تابعته اخبار العراق انه ليس في حوزة وزارة الصحة حالياً سوى الـ 50 ألف جرعة التي اهدتها الصين الى العراق.

يشار الى اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية منعت استخدام اللقاحات خارج المؤسسات الرسمية للدولة العراقية، كما منعت استيراد لقاحات كورونا من أي جهة من دون موافقة وزارة الصحة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

81 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments