العراق يسترد 17496 قطعة أثريّة و150 وثيقة تعود للعائلة المالكة

أخبار العراق: أعلنت وزارة الخارجية العراقية، الاثنين 6 كانون الاول 2021، استرداد 17496 قطعة أثريّة من 6 دول، فضلاً عن 150 وثيقة تعود للعائلة العراقيّة المالكة.

وقال المُتحدِّث باسم وزارة الخارجيّة أحمدالصّحاف في تصريح تابعته اخبار العراق، إن دبلوماسية الاسترداد نجحت بإستعادة أكثر من (17496) قطعة أثريّة و ملف يضم (150) وثيقة تعود للعائلة العراقيّة المالكة.
واضاف أنه (خلال عام نجحنا بتفعيل دبلوماسية الإسترداد ومن خلال سفارات جمهوريّة العراق في دول أميركا، إيطاليا، بريطانيا، فرنسا، اليابان وهولندا، لافتا الى ان لوح كلكامش سيصل بغداد غداً الثلاثاء، وبجهود كبيرة بذلتها وزارة الخارجية عبر سفارة جمهورية العراق في واشنطن لتحقيق ذلك.
وصنع اللّوح الأثري من الطين ومكتوب عليه بالمسمارية جزء من “ملحمة كلكامش” التي تُعتبر أحد أقدم الأعمال الأدبية للبشرية وتروي مغامرات أحد الملوك الأقوياء لبلاد ما بين النهرين في سعيه إلى الخلود.
ووفقاً للسلطات الأميركية، فإنّ هذا الكنز الأثري سُرق من متحف عراقي في 1991 إبّان حرب الخليج الأولى، ثم اشتراه في 2003 تاجر أعمال فنيّة أميركي من أسرة أردنية تقيم في لندن وشحنه إلى الولايات المتحدة من دون أن يصرّح للجمارك الأميركية عن طبيعة الشحنة.
وبعد وصول اللوح إلى الولايات المتّحدة باعه التاجر في 2007 لتجّار آخرين مقابل 50 ألف دولار وبشهادة منشأ مزوّرة.
وفي 2014 اشترت هذا اللوح بسعر 1.67 مليون دولار أسرة غرين التي تمتلك سلسلة متاجر “هوبي لوبي” والمعروفة بنشاطها المسيحي وذلك بقصد عرضه في متحف الكتّاب المقدس في واشنطن.
لكن في 2017، أعرب أحد أمناء المتحف عن قلقه بشأن مصدر اللوح بعدما تبيّن له أنّ المستندات التي أُبرزت خلال عملية شرائه لم تكن مكتملة.
وفي أيلول 2019 صادرت السلطات الأميركية هذه القطعة الأثرية إلى أنّ صدّق قاضٍ فدرالي في نهاية تمّوز على إعادتها إلى العراق.
وعلى الرّغم من صغر حجمه، فإنّ قيمة هذا اللوح الأثري هائلة.
وفي تمّوز الماضي، أعادت الولايات المتحدة إلى العراق 17 ألف قطعة أثرية، يرجع تاريخ غالبيتها إلى أربعة آلاف سنة، ولاسيما إلى الحضارة السومرية، إحدى أقدم الحضارات في بلاد ما بين النهرين.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالا

134 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments