القانون تعتبر اصرار كتل للحصول على عدد معين من المقاعد قبل الانتخابات تزوير مبيت

أخبار العراق:أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون حسين المالكي، الثلاثاء 23 اذار 2021، على ان حديث كتل بحصولها على عدد معين من المقاعد تزوير مبيت، وموضحاً ان ترشيح نوري المالكي في الانتخابات لم يحسم حتى الآن.

تابع وكالة “اخبار العراق” على قناتنا في التلكرام.. للاشتراك أضغط هنا

وقال المالكي: انتخابات الخارج أصبحت كدكان تباع وتشترى فيها الأصوات وتحصل فيها تزوير ومن الاستحالة السيطرة عليها وهناك دول مغلقة لجهات ما ولا يمكن حصول منافسات بها، ومبيناً انه سُيطعن في قانون الانتخابات مع انعقاد المحكمة الاتحادية الجديدة.

وقال صلاح العبيدي، المتحدث باسم زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الثلاثاء 29 كانون الأول 2020، ان تياره يسعى للحصول على 100 مقعد نيابي في الانتخابات المقبلة، مبينا ان الحديث عن التحالفات السياسية في هذه الفترة امر بعيد.

وذكر العبيدي في مؤتمر صحفي عقده بمنزل الصدر، في الحنانة بمحافظة النجف ان الحديث عن التحالفات السياسية امر بعيد الآن، مشيرا الى ان هنالك نية وطموح للحصول على مئة مقعد نيابي لمسك زمام الأمور، في الحكومة المقبلة.

واضاف ان بقاء عمل المحافظات بدون رقيب بعد توقف عمل مجالس المحافظات من الممكن ان تكون باب من ابواب الفساد، مشيرا الى اهمية المحافظة على السلم المجتمعي ويجب ان تكون بغداد بعيدة كل البعد عن الرعب، نتيجة اطلاق الصواريخ المستهدفة للبعثات الدبلوماسية.

ورأى ان الميزانية العراقية غير كافية لتأمين رواتب الموظفين، كما وانه ليس هناك نص او فقرة في الموازنة ترعى مصالح الطبقة الفقيرة.

وتابع: الازمة الاقتصادية تتفاقم والحل المنطقي غير موجود، مشيرا الى ان هناك دول مستفيدة من وضع العراق الحالي الاقتصادي والسياسي.

من جانبه قال المسؤول الإعلامي لمكتب الصدر حيدر الجابري خلال المؤتمر إن التصعيدات في المنطقة تضر بالعراقيين، كما يجب منع الانفلات الامني الذي يسعى إليه العديد من الجهات.

ودعا الجابري الى دمج انتخابات مجلس النواب ومجالس المحافظات.

وقد اطلق زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، في وقت سابق، ما يشبه بحملةً انتخابيةً مبكِّرة استعداداً للانتخابات البرلمانية المُقرَّر إجراؤها في 6 يونيو/حزيران.

وكان الصدر قد قال سابقاً إنه لن يشارك في الانتخابات هذه المرة، لكنه غيَّر رأيه وأعلن لن يشارك في الانتخابات فحسب، بل يخطِّط أيضاً للفوز بالأغلبية اللازمة لشغل منصب رئيس الوزراء.

وخلال الانتخابات البرلمانية العراقية الثلاثة التي أُجرِيَت بين عاميّ 2005 و2014، احتَفَظَ التيار الصدري بحوالي 11% من المقاعد.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

575 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments