الكاظمي يرفض التأجيل والمفوضية تقترح.. كشف تفاصيل اجتماع الرئاسات بشأن الانتخابات في العراق

أخبار العراق: أخيرا صدر البيان وكل الأمور أصبحت رسمية وواضحة، بعد ان قدمت مفوضية الانتخابات مقترحا بتأجيل الانتخابات العراقية المبكرة المقررة في 6 حزيران المقبل الى 16 تشرين الاول المقبل، لتنتهي مرحلة كبيرة من الجدل بين مؤيد لأجراء الانتخابات في موعدها المحدد من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي واطراف اخرى تريد تأجيلها.

واجتمعت الرئاسات بمفوضية الانتخابات والامم المتحدة لمناقشة الانتخابات في اجتماع زاد عن الاربع ساعات بحسب مصادر كانت قريبة من الاجتماعات وكشفت عما جرى فيه.

وقالت المصادر، ان الاجتماع بحث استعدادات المفوضية لأجراء الانتخابات، حيث ذكرت انها غير مستعدة لأجراء الانتخابات في الموعد المقرر من قبل الكاظمي 6 حزيران وانها ستحاول اكمال الاستعدادات قبل نهاية ايلول وهو ما رفضه الكاظمي وقال انه وعد بأجراء الانتخابات في اقرب وقت.

واضافت المصادر، ان المفوضية قدمت ثلاثة مقترحات بشان موعد الانتخابات وهي منحصرة بين نهاية ايلول وبداية كانون الاول المقبل، وهي مقترحات لاقت قبول من بعض الحاضرين في الاجتماع ورفض من اخرين، كما ان رئيس الوزراء اعلن براءته من موضوع التأجيل وقال انه حدد الموعد الذي يطالب فيه المتظاهرين والحكومة خصصت المبالغ المالية في الموازنة والباقي يرمى في ملعب الكتل السياسية والبرلمان ومفوضية الانتخابات.

ولم تشر المصادر الى حصول اجماع من المجتمعين على موعد محدد للانتخابات، واوضحت، ان الموعد الذي اقترحته المفوضية في 16 تشرين الاول المقبل هو احد المقترحات في الاجتماع ولكن لم يحصل عليه توافق رسمي.

وانقسمت الاحزاب السياسية العراقية بين رافضا للتأجيل وبين محملا للحكومة سبب التأجيل.

الانقسام ايضا كان بين صفوف الاحزاب الجديدة التي تشكلت لتمثيل متظاهري تشرين الاول، فبعضها مع التأجيل لرص الصفوف والاستعداد الامثل للانتخابات، فيما يرى اخرون ان التأجيل سيكون بمصلحة الاحزاب التقليدية الكبيرة.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة وعي حسين الشلخ ، ان هناك احزاب خسرت اللعبة السياسية وتراهن اليوم على تأجيل الانتخابات للحفاظ على نفوذها.

ويحتاج اجراء الانتخابات الى اقرار قانون المحكمة الاتحادية الذي يصطدم بخلافات الكتل السياسية على بنوده، كما ان بعض الكتل تعمل على تعديل قانون الانتخابات نفسه واضافة فقرات تتعلق بشروط التصويت والية التصويت وهذا كله قد يؤخر اجراء الانتخابات الى العام المقبل.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

131 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments