المنظمات الدولية تدين اعمال العنف ضد المتظاهرين…والكاظمي يشكل لجنة تضم 5 شخصيات لإدارة محافظة ذي قار

أخبار العراق: اعربت بعثة الأمن المتحدة في العراق يونامي، الأحد 29 تشرين الثاني 2020، عن اسفها لفقدان الأرواح والإصابات بين المتظاهرين العراقيين، داعية الحكومة إلى بذل قصارى جهدها لحماية المتظاهرين السلميين وضمان محاسبة مرتكبي اعمال العنف.

وقالت البعثة في تغريدة على تويتر تابعتها اخبار العراق، ندين العنف الذي وقع مؤخراً، ونأسف لفقدان الأرواح والإصابات بين المتظاهرين العراقيين.

ودعت البعثة إلى، الهدوء ونحث الحكومة على بذل قصارى جهدها لحماية المتظاهرين السلميين وضمان محاسبة مرتكبي اعمال العنف.

وادانت الولايات المتحدة اعمال العنف ضد المتظاهرين السلميين، في بيان نشرته السفارة الامريكية لدى بغداد،في صفحتها على فيسبوك، مؤكدة انه لا مكان لأعمال العنف غير المبررة في اي ديمقراطية، وان الولايات المتحدة تنضم الى المجتمع الدولي في الدعوة لمحاسبة المسؤولين.

كما دعت الحكومة العراقية الى توفير الحماية للمتظاهرين وغيرهم من المشاركين في الممارسة المشروعة لحرية التعبير.

وقالت مصادر لـ اخبار العراق ان 6 اشخاص قتلوا وأصيب 90 آخرون، الجمعة، في مواجهات بين أنصار التيار الصدري ومحتجين بمحافظة ذي قار.

وذكرت المصادر أن العشرات من أنصار الصدر هاجموا محتجين معتصمين في ساحة الحبوبي وسط الناصرية بالأسلحة النارية والأسلحة البيضاء والعصي والهراوات وأضرموا النار في خيام المعتصمين.

وقرر القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي تشكيل لجنة عالية المستوى من الحكومة المركزية تضم 5 شخصيات لإدارة محافظة ذي قار.

وجاء في بيان أصدره المكتب الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي ورد لـ اخبار العراق، بعد منتصف ليل السبت على الأحد 29 تشرين الثاني 2020 ما نصه:

انطلاقاً من حرصنا على فرض القانون، وترسيخ قيم الدولة، وتقويض كلّ ما من شأنه تصعيد التوترات بين أبناء البلد الواحد ، وتهديد الدولة ومؤسساتها، ولأننا نجد من الضروريّ فرض القانون بطريقة تؤمّن وتحمي المتظاهرين السلميين، وفرزهم عن المخرّبين، فإن الأحداث المؤسفة التي جرت في ذي قار أخيراً تستدعي موقفاً مسؤولاً على كل المستويات .

وعلى ذلك، قررنا تشكيل لجنة عالية المستوى من الحكومة المركزية بعنوان (فريق أزمة الطوارئ) يمنح صلاحيات إدارية ومالية وأمنية لحماية المتظاهرين، ومؤسسات الدولة، والممتلكات الخاصة، وقطع الطريق أمام كل ما من شأنه زرع الفتنة، وجعل المتظاهرين السلميين في مواجهة مع الدولة التي حرصت، على نصرة الاحتجاج السلمي، ودعم التوجّهات العادلة التي طالب بها شباب العراق.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

125 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments