النزاهة النيابية: مطالبة فضائية بتغيير رئيس اللجنة جاءت بعد إيقاف عقود فساد

أخبار العراق: تدور معركة شرسة بين الفضائيات التي تتناول ملفات الفساد والجهات السياسية المتورطة، من أحزاب ونواب وكتل. فبينما تفيد الفضائيات بانها تخوض معركة ضد الفاسدين وتسعى الى فضحهم ، فان الجهات المقصودة تقول ان تلك الفضائيات، تسعى الى الابتزاز، والتهديد بفضح الملفات مقابل الحصول على الأموال.

مراقبون اكدوا لـ اخبار العراق ان الصراعات السياسية بين المتنفذين والوزراء والنواب جراء الاستحواذ على مشاريع او ملفات فساد تنعكس على بعض وسائل الاعلام كون اغلب القنوات تعمل على الابتزاز والترويج لداعميها، ومبينين ان النواب والكتل يتعاملون مع الفضائيات والا كيف تحصل على الأموال.

فضائيات في تقارير صحفية الثلاثاء 10 تشرين الثاني 2020 تؤكد على اتسعت الدعوات في بغداد لتغيير رئيس لجنة النزاهة البرلمانية بعد فشل اللجنة في القيام بواجباتها ومهامها في الكشف عن ملفات الفساد والقضايا التي تتعلق بهدر المال العام

وقالت ان اوساط سياسية وشعبية اكدت على ان الوقت قد حان لتغيير رئيس لجنة النزاهة البرلمانية، بعد الكثير من علامات الاستفهام التي سجلت عليه خلال فترة توليه رئاسة اللجنة مؤكدين ان لجنة النزاهة النيابية باتت بحاجة الى نزاهة

وأشارت الى ان رئيس لجنة النزاهة النيابية تغاضى عن ملف القضاء على الفساد الذي يعد واحدا من اهم المطالب التي رفعها المتظاهرون وقدموا من اجلها مئات الشهداء والجرحى.

وبينت ان  مصادر مطلعة كشفت عن ان رئيس لجنة النزاهة استغل بعض ملفات الفساد في الموصل من أجل الاستيلاء على مشاريع الدوائر الخدمية والبلدية وعقارات الدولة من خلال موقعه في رئاسة اللجنة.

ردت لجنة النزاهة النيابية، الأربعاء 11 تشرين الثاني 2020، على مطالبة تغيير رئيس اللجنة.

وذكر بيان ورد لـ اخبار العراق أدعت احدى الفضائيات المتضررة من أداء لجنة النزاهة في إيقاف عدد من العقود الفاسدة التي تستنزف خزينة الدولة في هذا الظرف الصعب بالمطالبة بتغيير رئاسة اللجنة.

وأكدت لجنة النزاهة انها تمارسها دورها في متابعة ملفات الفساد مع هيئة النزاهة والقضاء في إطار القانون والنظام الداخلي لمجلس النواب وأخذت على عاتقها منذ البداية عدم تناول ملفات الفساد في الاعلام قبل حسمها من قبل القضاء وهيئة النزاهة وحتى لا يتم تفسيرها كابتزاز كما جرى في السابق.

وأشار البيان الى انه ولأجل توضيح الأمور للشعب العراقي والرأي العام فان لجنة النزاهة ستستعرض نشاطاتها وإنجازاتها ليتبيّن للجميع عملها وكم أوقفت من هدر الأموال دون ضجيج اعلامي ولماذا حصل الاستهداف للجنة ورئيسها في هذا الوقت بالتحديد.

ونوهت الى ان العمل في لجنة النزاهة يجري بحسب القانون والنظام الداخلي ويتعاون كافة أعضاء اللجنة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

332 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments