انباء عن شمول مدير مكتب عادل عبد المهدي بالعقوبات الامريكية

اخبار العراق: كشف المجلس الاعلى الاسلامي في العراق، الخميس 8 اب 2019، عن حقيقة نية رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي إقالة مدير مكتبه، القيادي في المجلس أبو جهاد الهاشمي، لشموله بعقوبات أميركية جديدة مرتقبة.

وقال القيادي في المجلس أحمد الحسني، في تصريح صحفي، نحن “نتفاجأ من هكذا انباء غير صحيحة، ولا توجد هكذا نية لدى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي”.

وأضاف الحسيني، “إذا اصدرت الولايات المتحدة الاميركية، قوائم عقوبات جديدة وفيها أبو جهاد الهاشمي، فهذه قوائم شرف”، مبينا أن “أي شخصية مقاومة مجاهدة تفرض عليها عقوبات أميركية فهذا شرف لها، فالمنصب لا يعني لنا شيء”.

وأكد القيادي في المجلس الاعلى الإسلامي، “عدم وجود رسائل أميركية، قد وصلت لعبد المهدي من أجل تغيير مدير مكتبه أبو جهاد الهاشمي، لشموله بعقوبات أميركية”، لافتا الى أن “هذه الشائعات هدفها اسقاط لحكومة عادل عبد المهدي وتشويه أمام الرأي العام”.

وكانت بعض المعلومات قد تحدثت عن نية رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي إقالة مدير مكتبه ابو جهاد الهاشمي، إثر إشارة أميركية بشموله بحزمة جديدة من العقوبات.

وكان مصدر سياسي مطلع قد كشف، الخميس 28 اذار 2019، عن تعيين أبو جهاد الهاشمي بمنصب مدير المكتب الخاص لرئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي.

اخبار العراق

23 عدد القراءات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن