“باسم دينار”.. سكرتير عبدالمهدي.. صفقات فساد في النفط وتنقلات الضباط وتهريب البشر عبر مطار بغداد

اخبار العراق: كشفت مصادر موثوقة عن أحد بؤر الفساد المرتبطة برئيس الوزراء عادل عبدالمهدي مباشرة، وتحديدا سكرتيره الخاص باسم حمزة محمود، المقرب من ابن رئيس الوزراء هاشم عبد المهدي ومن مسؤول حمايته الكردي ازاد هرمزي، المختفي حاليا في دولة قطر المتهم بإصدار أوامر اطلاق النار على المتظاهرين.

وأفادت المصادر المطلعة على صفقات فساد باسم حمزة محمود، الذي يحمل لقب ( باسم دينار ) عن جدارة، و الذي يستظل بعباءة عبد المهدي، منعا للحساب والعقاب، بان عمله يتركز على جني الملايين من الدولارات، عبر صفقات
تُعقد مع تجار ومسؤولين في وزارة النفط.

المهمات الفاسدة التي يرّكز عليها باسم دينار، كمصدر للمال الحرام، تنسيقه لصفقات تعيين ونقل الضباط مقابل عمولات
مالية طائلة.
وفي تفاصيل فساده، فانه يسيطر على فرقة القوات الخاصة ويتدخل في نقل الضباط على مزاجه وبحسب الاثمان التي يستلمها، مستغلا قربه الى رئيس الوزراء وعائلته.

كما تكشف المصادر عن ان باسم دينار، يدير شبكة علاقات مشبوهة مع مدير مطار بغداد، علي تقي، مستغلا سلطته في المطار، فيقوم بتهريب أشخاص ممنوعين من السفر، حيث يتقاضى الاف الدولارات عن تهريب الشخص الواحد.

ولا يحمل باسم دينار شهادة اكاديمية، ولا خبرة عملية، ولا مهارات خاصة، وكل ما لديه شهادة ابتدائية، و علاقة خاصة بأفراد عائلة عبدالمهدي الذين يعرفون فساد باسم دينار، ويصمتون عنه، وليس بعيدا انهم شركاء في فساده أيضا.

ونال باسم حمزة محمود لقب ( باسم دينار ) لانه يحبذ الدينار العراقي على الدولار حيث قيمة الدينار بعدد الأصفار، اكبر من الدولار.

وتوعد المصادر بكشف أسماء عملاء باسم دينار وهم من التجار في وزارة النفط، وكذلك السماسرة والمسؤولين الاخرين
الذي يتعاملون معهم.

ان وجود مثل هؤلاء الفاسدين ضمن حلقة عبدالمهدي الضيقة، يكشف بوضوح اسباب انهيار المؤسسات العراقية،
فاذا كانت الحلقة القريبة من عبدالمهدي تُدار من قبل الفاسدين.

فكيف يمكن تصور مرافق الدولة الأخرى ودوائرها،  وهو ما يفسّر التظاهرات العارمة ضد إدارة عبد المهدي بعدما ادركت الجماهير ان رئيس الوزراء دمية بيد الفاسدين من أمثال باسم دينار وبيد القوى السياسية وفصائلها المسلحة من جهة أخرى.

اخبار العراق

419 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments