برلمانيون عراقيون يوقعون على تخفيض رواتبهم

اخبار العراق: أكد مصدر برلماني، إن “الحراك الجاري حالياً من قبل نواب غالبيتهم من تحالفي “البناء وسائرون”، وهناك تفاعل من قبل عدد من البرلمانيين، إلا أن نواباً من كتل أخرى لم يهتموا للحملة”.

وقال المصدر، أن “الخطوة البرلمانية هدفها تحويل جزء من عائدات رواتب النواب، إلى المشاريع الخدمية العالقة بسبب قلة التخصيصات المالية، وتحديداً المدرجة ضمن البرنامج الحكومي لرئيس الوزراء عادل عبدالمهدي”.

وقالت النائب عن تحالف البناء منار عبد المطلب، إن “الجلسة الأخيرة لمجلس النواب تم خلالها جمع تواقيع لتخفيض رواتب النواب في البرلمان”.

وأضافت في تصريح صحافي أن “الحكومة بامكانها استغلال نسبة المبالغ المقتطعة من “البطاقة_الذكية” للموظفين لبناء أكثر من 20 مدرسة شهرياً، عن طريق الاستفادة من هذه الأموال من مصرف الرشيد والمصارف الأخرى التي تتعامل بالبطاقة الذكية الخاصة برواتب الموظفين”.

وانخفضت رواتب أعضاء مجلس النواب خلال السنوات الماضية، فبعد أن كان النائب الواحد يتقاضى 40 مليون دينار عراقي، في الدورة البرلمان الأولى بعد عام 2003، تراجعت مخصصاته بعد قرارات رئيس الحكومة السابق حيدر العبادي “التقشفية” إلى خمسة ملايين دينار تقريباً.

وكالات

18 عدد القراءات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن