بعد اتهام قناة الحرة لها.. دائرة نزع السلاح العراقية تهدد بالرد القضائي

اخبار العراق: ردت دائرة نزع السلاح،الاربعاء 19 شباط 2020، على اتهامات كانت قد وجهت لها من قبل موقع قناة الحرة الامريكية.

وبين مدير دائرة نزع السلاح المنحلة خليل الربيعي، ان الدائرة المذكورة لا ترتبط بعلاقة ادارية او وظيفية بالسيد ياسين مجيد ولم يحصل ان زار الدائرة السيد المذكور واجزم انه لم يعرف مكانها ولم تربط ياسين مجيد اية علاقة مع مديرها، وكان الاولى بصاحب التقرير ان يتوخى الأمانة والصدق ولكن لابد ان يكون للكذب ثغراته ومنها هذه الكذبة.

واوضح خليل الربيعي، ان تزييف التقرير في جزء منه، اعتمد على ان المبالغ المالية التي تصرفها الدائرة تكون على شكل صكوك تعطى للجان خزانة من الجيش والشرطة مع بودرة الاسماء، واذا كانت هناك اسماء وهمية كما تدعي القناة فان لجان الخزانة تقوم بكشفها وهذا لم يحصل حتى لاسم واحد.

واشار الربيعي،الى ان إعداد الصحوات يكون معلوما بكتب رسمية ترفع الى وزارة المالية عند إعداد الموازنة المالية ويتم تخصيص المبالغ وفق الإعداد المقدمة.

وأكد خليل الربيعي، ان تدقيق الحسابات المالية يتم سنويا من قبل ديوان الرقابة المالي وفق مبالغ السحب والمسترجع، كما يتم مفاتحة وزارة المالية بالاعداد والمبالغ المالية المطلوبة شهريا.

واستغرب مدير الدائرة المنحلة، صدور مثل هذه الأكاذيب عن اسماء وهمية، مؤكدا انه عند تدقيق اسماء الصحوات المقدمة من الأمريكان اكتشفت اكثر من عشرة الاف عنصر وهمي تم حذفهم من قبل هذه الدائرة،

ووضح الربيعي قائلا: “للإنصاف نقول ان من قدم الدعم للصحوات كان المالكي الذي وحد رواتبهم وزادها الى 500 الف دينار، وان التقرير تحدث عن تناقص إعداد الصحوات سنويا وهو ان دل على شيء، فانه يدل علي المتابعة الدقيقة من قبل الدائرة لهذا الملف”.

وبين مدير الدائرة، ان الصحوات محكومة بالأمر الديواني 118/س والذي فيه يتم تحويل الصحوات الى دوائر الدولة المدنية وبالفعل تم تحويل 36 الف عنصر منهم.

ولفت الربيعي، ان صاحب التقرير غفل عن ان صحوات المحافظات التي تعرضت الى هجمة داعش، تم اتخاذ قرار بها من قبل لجنة حكومية برئاسة نائب رئيس الوزراء حينها السيد الشهرستاني وانه جمد توزيع الرواتب لحين عودة تلك المحافظات الي سيطرة الدولة والذي يبلغ عددهم اكثر من 25000 عنصر.

واشار مدير دائرة نزع السلاح الى ان ملف الصحوات تمت ادارته بمهنية عالية بعيدا عن الضغوط السياسية التي حاولت إلغاء الصحوات، ويشهد لهذه الدائرة دفاعها عن الصحوات ضد كل محاولة من هذا القبيل.

وختم الربيعي رده، ان الدائرة ستتبع السبل القانونية لمقاضاة القناة وتؤكد على ضرورة المهنية والابتعاد عن الخداع الاعلامي.

وكانت قناة الحرة، قد وجهت في تقرير سابق لها، اصابع الاتهام لدائرة نزع السلاح بانها على علاقة بتمويل القتال في سوريا.

 

148 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments