بعد ان عولجت نفسيا في اسرائيل.. ترامب يسألها: لماذا منحوك جائزة نوبل؟

أخبار العراق: بدا الرئيس الامريكي دونالد ترامب كعادته غير مطلع على عمل وسبب حصول الايزيدية العراقية ناديا مراد على جائزة نوبل في الوقت الذي كانت تتوسل به لمساعدة مجتمعها بعد المعاملة الوحشية التي تلقوها على ايدي “ داعش”، حسبما أفادت صحيفة بريطانية.

ونقلت صحيفة ذي ناشيونال البريطانية في تقرير لها أن ” ناديا مراد انضمت إلى مجموعة من الناجين من الاضطهاد الديني الذين قابلوا ترامب في المكتب البيضاوي على هامش اجتماع كبير في وزارة الخارجية”.

وتحرص نادية مراد  على ابداء التأييد  أسرائيل التي زارتها مع مجموعة من نساء عراقيات لتلقي العلاج النفسي.

واضاف أنه “وبعد ان شرحت ناديا مراد كيف قتل داعش والدتها وإخوتها الستة وأن ثلاثة آلاف يزيديين ما زالوا في عداد المفقودين ، قال ترامب ، وانت حصلت على جائزة نوبل ، هذا امر لايصدق ، لأي سبب منحوك الجائزة ؟ “.

وتابع أن “مراد طلبت من ترامب الضغط على الحكومتين العراقية والكردية من اجل تهيئة ظروف آمنة لعودة الايزيديين ، لكنه بدا في حيرة من امره قائلا ” لكن داعش ذهبت والان الاكراد ومن ؟ ” سأل ترامب قبل أن يخبرها لاحقا بالقول ” إنني اعرف المنطقة جيدا !!”.

واشار التقرير الى أن “ترامب بدا ايضا غير مطلع عندما التقى بممثل عن الروهينجا وهي أقلية مسلمة استهدفتها حملة وحشية قبل عامين في ميانمار، على الرغم من ان ادارته حظرت سفر قائد جيش ميانمار وثلاثة ضباط كبار آخرين إلى الولايات المتحدة ، ووصفوا العنف بأنه تطهير عرقي قبل يوم واحد فقط.

 

42 عدد القراءات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن