بعد ركوب بعض الاحزاب الموجة.. متظاهرو التحرير “السلميين” يرفعون خيامهم من الساحات

أخبار العراق: عمدت غالبية جماعات الحراك، غير المرتبطة بجهات حزبية، إلى رفع خيام اعتصامها في ساحة التحرير، وسط بغداد، بعد يوم واحد من حلول الذكرى الأولى للاحتجاجات العراقية التي انطلقت في تشرين الأول 2019.

وقال مراسل اخبار العراق نقلاً عن النشطاء المتواجدين اثناء رفع الخيام: ان المتظاهرين لديهم خشية حقيقية على حياتهم بعد تغلغل جماعات حزبية وسط الساحة, ومبيناً, انهم رفعوا خيامهم لتمييز انفسهم عن المجاميع التي لا تريد للعراق السلام.

واشار ناشطون بأصابع الاتهام إلى جماعات تابعة للتيار الصدري وجماعة (ربع الله) بعد أن أصبح لهما وجود واضح في ساحة التحرير، في محاوله لفض الاعتصام بشتى الوسائل.

واضاف المراسل, انه موقف المتظاهرين السلميين غير واضح لغاية الان اذ لا يوجد أي بيان مرافق لرفع الخيام ولكن من الواضح ان التظاهرات ستؤجل الى اشعار اخر.

وشهدت العديد من المحافظات مصادمات بين مجاميع استهدفت الممتلكات العامة والخاصة وبين القوات الامنية المتواجدة لحماية المتظاهرين السلميين حيث حاول العشرات منهم في بغداد عبور جسر الجمهورية وجسور اخرى للوصول للمنطقة الخضراء ولأسباب مجهولة.

وفي كربلاء، قامت مجموعة تدعي انها تابعة للمظاهرات بمهاجمة القوات الامنية ورميها بالحجارة والرمانات اليدوية وحرق الممتلكات العامة مما اجبر القوات على تفريق المتظاهرين.

اما في الناصرية، لزم مئات المتظاهرين حتى وقت متأخر خلال الليل ساحة الحبوبي، وسط المدينة، مرددين النشيد الوطني وشعارات داعية للحفاظ على طابع سلمي للحراك وشهدت مدينة الديوانية حرق للإطارات في عدد من الشوارع وسط المدينة، كما شهدت الحلة صدامات مماثلة.

ورغم الهدوء النسبي الذي ساد مظاهرات إحياء الذكرى الأولى لتظاهرات تشرين، الا انه لم يمنع من وقوع اصابات في صفوف القوات الامنية والمتظاهرين بسبب ما قام به المأجورين.

وفي قوت سابق من اليوم أعلنت مفوضية حقوق الإنسان في العراق، إصابة 32 متظاهراً و138 منتسباً أمنياً خلال التظاهرات.

وأعربت المفوضية في بيان ورد لـ اخبار العراق عن قلقها وأسفها البالغ لسقوط جرحى ومصابين بين المتظاهرين والقوات الأمنية نتيجة للمصادمات بين القوات الأمنية والمجاميع المخربة.

وأضافت المفوضية أن ذلك جاء نتيجة استخدام بعض المتظاهرين غير السلميين قنابل يدوية وقنابل المولوتوف تجاه القوات الأمنية، إضافة إلى استخدام الحجارة والهراوات والعصي، وإلحاق أضرار بعجلتين تابعتين للدفاع المدني، وحرق خيمتين في ساحة التحرير.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

256 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments