تظاهرات محركها الخفي مقتدى.. وواجهتها شباب يستغلهم التيار الصدري لصناعة الفوضى

اخبار العراق: افاد مراقبون للحركات الاحتجاجية في بغداد وعموم مناطق الوسط الجنوب بان الجهات التي تتواجد في الشارع وتحرض على العصيان المدني، والتخريب، هي كل من:

الصرخية والتيار المقتدائي في كربلاء.
التيار المقتدائي واليماني والمولوي في الناصرية..

جماعات اليماني والتيار الصدري، في مدينة القاسم في بابل ثم انتقلوا الى قلب المحافظة في الحلة..
التيار المقتدائي في العمارة..

أنصار من التيار الصدري معروفون، يأججون التظاهرات ويدعون الى استمراراها في البصرة.
التيار المقتدائي في الديوانية..
التيار المقتدائي وحزب البعث والتيار المدني في العاصمة بغداد..

نسبة تواجد متظاهرين لاجل المطالب 20٪ من عموم العراق، ونسبة التيار المقتدائي والصرخي واليماني والمولوي تصل الى 80٪.
القيادات الميدانية: حزب البعث، والتيار المقتدائي، والتيار المدني.
الأهداف.. اسقاط الحكومة و العملية السياسية.

الآليات: حرق العراق ومؤسساته وخلق صراع شيعي شيعي وتسقيط الحشد الشعبي..
المكان الجغرافي: المدن الشيعية والسكان الشيعي..

في المناطق السنية مثل الاعظمية ، العامرية ، ترفع شعارات ضد الحشد الشعبي بدفع من التيار الصدري.

اخبار العراق

603 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments