تكليف الحارس من التيار الصدري بحل أزمة الكهرباء رغم الفشل الذي رافقه منذ 17 عاماً: إعلان مسبق بأن “لا حل للازمة “

اخبار العراق: اثار تكليف رعد الحارس التابع للتيار الصدي بحل ازمة الكهرباء استياءً شعبيا وسياسيا وسط اراء تفيد بان تكليفه بمثابة اعلان مسبق بان لا حل للأزمة وفقاً للفشل الذي رافقه في الوزارة منذ 17 عاما.

مسؤول في وزارة الكهرباء اكد ان ” الحارس خلال فترة تواجده كوكيل ومستشار في وزارة الكهرباء، صرف ما يقارب الـ 50 مليار دولار ، على عقود وكومشنات وصفقات، والنتيجة هي الوضع الحالي الكارثي للكهرباء الان “.

لجنة النزاهة النيابية اعترضت بشدة، على تكليف رعد الحارس بحل ازمة الكهرباء، معتبرة أن تكليفه بمثابة اعلان مسبق بان لا حل للأزمة التي عاصر الحارس جميع مراحلها منذ عام 2003.

مصادر تؤكد ان الحارس رافق اغلب وزراء الكهرباء وشاركهم فشل وزارتهم المستحدثة بعد 2003 ، بدءا من محسن شلاش، وكريم وحيد، ورعد شلال،وكريم عفتان، وقاسم الفهداوي، ولؤي الخطيب”.

اواسط سياسة طالب بابعاد التيار الصدري من وزارات الدولة وسط اراء تفيد بان في ظل سيطرة التيار على الوزارات اصبحت عبارة عن هيكل حديدي جراء الفساد والمحسوبية وسوء الإدارة فيها.

ناشطون اطلقوا وسم #العراق بدون كهرباء الذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد، وأتهم من خلاله المستخدمون الوزير بـ”التقصير والفساد”.

ويعاني العراقيون منذ عام 2003 من أزمة كهرباء هي واحدة من أبرز الأزمات التي شهدتها البلاد ولم تتمكّن من تجاوزها على رغم إنفاق حوالي 40 مليار دولار في هذا القطاع وفقاً لتقارير رسمية.

السفير الألماني في بغداد اتهم امريكا بعرقلة عمل شركة سيمنز لانهاء ازمة الطاقة الكهربائية في العراق، مؤكداً أن الحكومة الأميركية لم تكن سعيدة بالمشاريع الضخمة التي ابرمتها الشركة في العراق.

المدون حسن الحكيم كتب: مو غريبه انه ولا فضائية عراقية اهتمت بتصريح السفير الالماني عن عرقلة امريكا لاعمار الكهرباء بالعراق؟! شو حته الصفحات الناشطة.. هم سنطة؟.

130 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments