جبهة مستقبل نينوى تشكو الفساد الاداري بالمحافظة بسبب سيطرة حزب الحلبوسي

أخبار العراق: شكا رئيس جبهة مستقبل نينوى عامر البك، الاثنين 2 تشرين الثاني 2020، من اوضاع المحافظة التي تعاني نقصا في الخدمات والفساد الإداري الذي يسيطر على أغلب الدوائر.

وقال البك لـ في تصريح صحفي تابعته اخبار العراق إن المواطنين في نينوى يعانون من الترهل الإداري ونقص الخدمات واستحواذ حزب تقدم برئاسة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي على معظم الدوائر والمؤسسات في المحافظة.

وأضاف أنه لاتوجد شفافية في حجم الأموال والموازنة والمساعدات التي تصل للمحافظة من المنظمات الدولية، ولايعرف مصير هذه المبالغ وأين تصرف، وهنالك شراء وبيع للمناصب على حساب معاناة المواطنين.

وفي ذات السياق هاجم النائب قاسم الفهداوي، الاربعاء 28 تشرين الأول 2020، رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، قائلاً إنه لا يمثل السنّة ككل.

وقال الفهداوي خلال استضافته لبرنامج تلفزيوني تابعته اخبار العراق إن من يدعي تمثيل السنة غير مقنع بالشكل والأسلوب والكيفية، وان الكثير من النواب قرروا أن يكون لهم صوت موازي بعد إتضاح الصورة.

واضاف: هناك مشكلة أصيلة لدى السنة بعدم وجود مرجعية لهم، وهم يؤمنون بالدولة وهي مرجعيتهم التاريخية، مبينا أن السنة تاهوا بعد 2003 مع غياب الدولة التي هي مرجعيتهم، و (المزعطة) أضعفوا السنة كثيرا ثم عبروا على العراق.

واشار الفهداوي إلى أنه لم أكن جزءا من الحراك الذي أوصل الحلبوسي إلى رئاسة البرلمان، والحلبوسي لا يمثل السنة ككل بل جزءا منهم.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

172 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments