جهات وشخصيات متنفذة قامت ببيع مئات الأراضي في الموصل بمبلغ 4 ملايين دينار

أخبار العراق: اتهم النائب السابق عن محافظة نينوى محمد نوري العبد ربه، الاثنين 25 كانون الثاني 2021، جهات وشخصيات متنفذة، لم يسِمها، بـاستغلال أراضٍ حكومية مميزة في مدينة الموصل وتحويلها إلى ملكية خاصة، فيما أشار إلى أن مئات الأراضي يتجاوز سعر الواحدة منها 200 مليون دولار، بيعت إلى شخص واحد بمبلغ لا يتجاوز 4 ملايين دينار وبالتقسيط المريح.

وقال العبد ربه في تصريح صحفي إن هناك استنزافا للأراضي السكنية والزراعية التابعة لبلدية الموصل، وخاصة تلك القريبة من نهر دجلة، حيث تعمد شخصيات متنفذة إلى شرائها وتحويل ملكيتها في الطابو.

وأضاف، أن مئات الأراضي المميزة تم بيعها لشخصية واحدة بمبلغ لايتجاوز 4 مليون دينار والتقسيط المريح، في حين أن سعر الأرض الواحدة يتجاوز 200 مليون دولار.

وتابع النائب السابق، لم تعد هنالك مساحات من الأرضي المميزة في الموصل وتم التجاوز على المخطط العمراني للمدينة كما أن هناك عمليات فساد في هذا الملف، داعياً وزارة الإعمار والإسكان والبلديات إلى متابعة ذلك باعتبار أن الموضوع يتبع لها حصراً.

يشار إلى أن العديد من العقارات العائدة للدولة فضلاً عن أملاك خاصة جرى الاستحواذ عليها من قبل أحزاب وجهات سياسية وشخصيات متنفذة بعد 2003، وفق تقارير عدة وتصريحات مسؤولين ونواب.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

212 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, ملفات فساد.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments