حزب البارزاني يحسم امره من اقالة الحلبوسي والاتحاد متردد

أخبار العراق: كشف مصدر سياسي مطلع، السبت 21 تشرين الثاني 2020، عن وجود تضارب في مواقف الأحزاب الكردية بشأن الحراك السني الجاري لإقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي.

وقال المصدر في تصريح لـ اخبار العراق إن الحزب الديمقراطي الكردستاني قد حسم أمره بشأن التوجه لإقالة الحلبوسي وينتظرون طرح القضية للتصويت داخل البرلمان، فيما هنالك تردد في موقف الاتحاد الوطني.

وأضاف أن تردد الاتحاد الوطني نتيجة خشيتهم من وصول الأمر بعد إقالة الحلبوسي إلى رئيس الجمهورية برهم صالح، لذلك يسعون للحفاظ على الوضع الحالي، لحين إجراء الانتخابات، وهذه نص الرسالة التي أوصلها الرئيس المشترك للحزب لاهور شيخ جنكي إلى رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية أسامة النجيفي.

وأشار المصدر إلى أن الحزب الديمقراطي بدأ يتحرك على الأحزاب الكردية الأخرى من بينها الاتحاد الإسلامي والجماعة الإسلامية في محاولة لإقناعهم بشأن التصويت على إقالة الحلبوسي.

وفي وقت سابق اعلن النائب عن سائرون جواد الموسوي، الاحد 15 تشرين الثاني 2020، ان اقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي شأن يخص المكون السني، فيما اشار الى ان الوقت غير مناسب لاقالته.

وقال الموسوي في تصريح صحفي ان موقفنا واضح من اقالة الحلبوسي، حيث ان هذا الموضوع يعتبر بشكل مبدئي شان يخص اخوتنا في المكون السني.

واضاف اننا لا نعتقد ولم نلمس وجود اي توافق على اقالة الحلبوسي داخل المكون السني بالاضافة الى ان الوقت غير مناسب للتغيرات، لافتا الى ان اي تغيير في احدى الرئاسات، يجب ان ينعكس على باقي الرئاسات وان لا يكون بمعزل عنها.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

119 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments