دولة القانون يطالب بحل مجلس النواب: عاجز امام التحديات التي يواجهها العراق

اخبار العراق: طالب ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، السبت، بحل مجلس النواب العراقي، واصفا اياه بأنه “عاجز” امام التحديات التي يواجهها العراق حالياً.

وقال القيادي في الائتلاف سعد المطلبي، إن “حل مجلس النواب العراقي، يكون من خلال طريقتين، الاولى من خلال تصويت الاغلبية المطلقة لعدد اعضاء البرلمان، بناء على طلب من ثلث اعضاءه، والطريقة الثانية بطلب من رئيس مجلس الوزراء، وبموافقة رئيس الجمهورية، دون تصويت البرلمان، فحل المجلس يكون تشريعي او تنفيذي”.

واكدت كتلة سائرون البرلمانية المضي باجراءات اقالة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، وحمل عضو الكتلة النائب صباح العكيلي، رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي مسؤولية تعطيل عمل المجلس وعدم اقرار القوانين المهمة والاقتصار على اقرار القوانين التي لا تمس الشارع العراقي والتدخل بعمل اللجان البرلمانية التي ليست من اختصاصة.

ويرى الخبير القانوني علي التميمي، ان الاغلبية البسيطة في البرلمان تكفي لإقالة رئيس مجلس النواب، والتي تتمثل بنصف عدد الحضور زائد واحد،  بعد تحقق النصاب القانوني.

واشار التميمي، الى انه بطلب مسبب من ثلث الأعضاء اذا كان هناك خطأ أو إخلال جسيما بقواعد السلوك النيابي حاله حال اي نائب آخر وفي هذه الحالة يتم تحويله إلى نائب عادي كبقية النواب.

وتشير المواد 59 دستور و 12 من النظام الداخلي للبرلمان والقوانين 6 لسنة 2006 و 49 لسنة 2007 المتعلقة باستبدال أعضاء البرلمان الى امكانية اقالة رئيس البرلمان.

وتأتي هذه التطورات في وقت بدأت كتل سياسية برلمانية مختلفة تطالب باتخاذ اجراءات لاقالة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي متهمة اياه بالانحياز وعدم تمكنه من ادارة جلسات المجلس بشكل يتناسب من الازمات التي يتعرض لها البلد خاصة وان اخر جلسة قد عقدها كانت في السابع من الشهر الحالي، وكانت استثنائية لمنح الثقة لحكومة الكاظمي.

440 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments