رجال دين يحتجون للمطالبة بإلغاء الفقرات الغنائية بمهرجان بابل

أخبار العراق: تجمع العشرات من المواطنين في محافظة بابل ، أمام مدخل مدينة بابل الاثرية التي تحتضن مهرجان بابل الدولي، مساء الاربعاء 27 تشرين الاول 2021، احتجاجا على اقامة حفلات غنائية ضمن المهرجان في المحافظة.

واقام المحتجون صلاة جماعة في مكان تجمعهم، ورفعوا لافتات تطالب بإلغاء المهرجان واغلاق محلات بيع الخمور التي افتتحت مؤخرا في المدينة الاثرية التي تحتضن المهرجان.

وشارك شيخ معمم يدعى ابو مهدي السيلاوي على صفحته الرسمية في فيسبوك صورة لصلاة الجماعة عند مدخل المدينة الاثرية في بابل، وكتب عليها: الان الصلاة عند باب اثار بابل… وتستمر الاعتصامات لمنع الطرب وبارات الخمر بمدينة الامام الحسن المجتبى عليه السلام.

وكان السيلاوي، قد دعا في وقت سابق عبر صفحته في فيسبوك، الى احتجاجات كبيرة رافضة للمهرجان في المحافظة.

وقال السيلاوي: ستكون احتجاجات قوية وفعالة رافضة للمهرجان والبارات في مدينة الامام الحسن، متسائلا، من يشارك بالدفاع عن قدسية المدينة؟.

وقبيل يوم واحد من انطلاق فعاليات المهرجان، اثيرت شائعات حول الغاء الفعاليات الغنائية من المهرجان، من قبل محافظ بابل، حسن منديل، بسبب دعوات اطلقتها جهات دينية في المحافظة، لكن مدير إعلام المحافظة حسين العسكري قال لـ اخبار العراق، ان جميع الفقرات الغنائية التي من المؤمل اقامتها في مهرجان بابل قائمة كما مقرر في البرنامج.

وقال مصدر مسؤول، رفض كشف اسمه، لـ اخبار العراق، ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أمر بتأمين الحماية اللازمة والمشددة لمهرجان بابل الدولي وضيوف المهرجان وتنفيذ كل فعالياته التي ادرجت ضمن المنهاج، مؤكدا ان الكاظمي يتابع بنفسه اجراءات استكمال الاستعدادات المهرجان.

وأعلنت اللجنة التنظيمية لمهرجان بابل اكتمال استعداداتها الفنية واللوجستية للمهرجان الكبير الذي سينطلق يوم الخميس المقبل .

وتتضمن فعاليات المهرجان مشاركة فنانين عرب وعراقيين وفرق شعبية عربية واجنبية.

يشار إلى أن مهرجان بابل الدولي يتم إقامته على مدرجات مدينة بابل الأثرية في محافظة بابل وسط العراق.

وانطلقت فعالياته لأول مرة عام 1987، لا انه توقف بعد عام 2003 بسبب الحرب الأميركية والتدهور الأمني الذي اعقبها.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

144 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments