سرايا السلام تنتشر في النجف وكربلاء وبغداد لترهيب المتظاهرين بذريعة خطر داعش

أخبار العراق:زعمت صفحة وزير القائد المقربة من زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الاثنين 8 شباط 2021، بوجود مخطط يستهدف المراقد الدينية في بغداد وكربلاء والنجف، فيما اثارت تلك المعلومات جدل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث جاء في أحد التعليقات: لماذا لم تمتلك الأجهزة الأمنية والاستخبارية الحكومية تلك المعلومات الخطيرة؟.

ونشرت الصفحة ما نصه أنه وصلتنا معلومات شبه مؤكدة بأن هناك اتفاقاً بعثياً داعشيا وبعض المندسين معهم، للهجوم على بعض المقدسات في النجف الاشرف وكربلاء المقدسة والعاصمة بغداد.

وقال المتحدث باسم سرايا السلام صفاء التميمي، الاثنين 8 شباط 2021، في تغريدة على حسابه بموقع تويتر إن أيَ يدٍ تمتدُ الى مقدساتنا (الشيعية او السنية) سنقطعها، معلناً الجهوزية التامة واستعداد المجاهدين كافة لاي طارئ يحصل دفاعاً عن ارض الوطن والمقدسات.

وانتشرت قوات من سرايا السلام في مناطق مختلفة من محافظة النجف وكربلاء وبغداد.

وأظهرت فيديوهات حصلت عليها اخبار العراق الانتشار المكثف لأرتال سرايا السلام في شوارع وازقة النجف.

وفي كربلاء شاهد مواطنو المحافظة انتشار بعض القوات التي ترتدي زي الحشد الشعبي في منطقة حي العباس ومناطق مختلفة، ولم يتسنى لهم التأكد ما إذا كانت تلك القوات تابعة لسرايا السلام وتحركت على غرار التصريحات ام لا.

وأثارت أوامر انتشار قوات سرايا السلام استياءٌ شعبياً واسعاً معتبرين اياه تجاوزاً على سيادة الدولة كون أوامر الاستنفار الأمني تأتي من قبل القائد العام للقوات المسلحة حصراً.

واعتبر مراقبون ان المعلومات التي تفيد بوجود مخطط يستهدف المقدسات هو مجرد حجة ومبرر لانتشار قوات سرايا السلام منذ ايام والتي لاحقت الناشطين المنتقدين لزعيم التيار الصدري.

وقال محللون ان ذلك التحرك جاء ضمن الإجراءات المتخذة للسيطرة على الانتخابات القادمة وهي رسالة للمواطنين بقوة التيار الصدري وهيمنته في البلد.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

97 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments