شخصيات سياسية تطرح تقارير عن التدخل الاماراتي بالعراق.. ومراقبون: لديهم معلومات لا تمتلكها أجهزة الدولة!

أخبار العراق:تزامنا مع التوتر الأمني في العراق المتمثل بملاحقة بقايا داعش التي تحاول زعزعة الامن، ومحاولة جماعات مسلحة نشر الفوضى باستهدافهم القواعد العسكرية والبعثات الدبلوماسية، تتداول أوساط سياسية معلومات مفادها تدخل دولة الامارات بالأمن العراقي، مما اثار جدلا واسعاً في البلاد.

وقال النائب فالح الخزعلي في مداخلة بمجلس النواب، الثلاثاء 16 اذار 2021، ان هنالك تقارير ومعلومات ظهرت تشير الى وجود تحدي أمنى وتدخل بالشأن العراقي تقوم به دولة الامارات، داعيا لجنة الامن والدفاع للتحقيق بهذا الملف المهم وان تتحمل مسؤولياتها.

وفي معلومات استخباراتية غريبة، أكد زعيم حركة عصائب اهل الحق، قيس الخزعلي، الاحد 14 اذار 2021، على مجيء فريق أمني إماراتي لإدارة جهاز المخابرات العراقي.

وتتداول في الأوقات الماضية انباء تشير لوجود استهدافات تهدد السلم الأهلي، ففي وقت سابق أكد زعيم التيار الصدري على وجود مخطط إرهابي لاستهداف ثلاثة محافظات مما اثار الرعب لدى المواطنين.

وعلى خلفية ذلك، انتشر الجناح العسكري التابع للتيار الصدري في كربلاء والنجف وبغداد بشكل واسع، في تحرك اعتبره محللين اثبات وجود امام باقي القوى والأحزاب السياسية قبيل الانتخابات المبكرة.

ويستغرب مراقبون من قيام زعماء أحزاب او شخصيات سياسية بطرح مثل تلك المعلومات الاستخباراتية والمخابراتية الخطيرة في الوقت الذي لا تمتلك أجهزة الدولة الرسمية مثل تلك المعلومات.

ورد المخابرات الوطنية العراقية، الاثنين 15 اذار 2021، على تصريحات زعيم حركة عصائب اهل الحق قيس الخزعلي، بعد اتهامات أطلقها عن وجود فريق اماراتي يقوم بإدارة الجهاز.

وقال الجهاز في بيان ورد لـ اخبار العراق إنه اطلع على تصريحات سياسية تحاول الإساءة إلى سمعة الجهاز والنيل من كرامة ووطنية ضباطه ومنتسبيه.

وأضاف، يعرب الجهاز عن استغرابه لمثل تلك التصريحات التي تتجاوز كل السياقات الطبيعية للتعاطي مع حساسية الجهاز وطبيعة عمله، ناهيك عن الطعن بانتمائه الوطني، على خلفية إجراءات إدارية اعتيادية مثل نقل مجموعة من منتسبيه الى مؤسسة أخرى.

وختم، يؤكد الجهاز الاحتفاظ بحقه القانوني بمقاضاة كل من يحاول النيل من كرامة منتسبيه، كما يجدد العهد لشعبنا بأن يواصل واجبه الوطني والدستوري في حماية أمن العراق ومصالح شعبنا العليا.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

77 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments