عبد المهدي يرفض فتح ملفات ادانة هوشيار زيباري الموجود لدى القضاء.. وواصفه “بالشخصيات الكبيرة”

اخبار العراق: بحسب مصدر مسؤول فان “مجلس مكافحة الفساد طرح على رئيسه  عادل عبد المهدي، إعادة فتح ادانة هوشيار زيباري الموجود لدى القضاء العراقي، لكن عبد المهدي رفض ذلك”.

وقال المصدر في تصريح صحفي، إن “عبد المهدي رد على المجلس بان اغلب قضايا الفساد غير مكتملة، وبعضها فيها اتهامات سياسية، وعلى المجلس توخي الدقة في توجيه الاتهامات، خاصة للشخصيات الكبيرة ذات التأثير السياسي”.

وفي 8 أيلول عام 2016، دان البرلمان الاتحادي وزير المالية السابق هوشيار زيباري بتخصيص أموال لتأجير منازل له ولعناصر حمايته وصرف نحو مليوني دولار سنوياً كأجور لنقل حمايته جواً من إقليم كردستان الى بغداد وبالعكس، خارج الضوابط المحددة في قانون الموازنة الاتحادية.

وشغل زيباري منصب وزير الخارجية لفترة عقد من الزمن ثم تسنم منصب وزير المالية في حكومة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي قبل أن يتم سحب الثقة منه في البرلمان بتهم تتعلق بالفساد المالي في وزارته.

اخبار العراق

316 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments