عراقيون يدعون عبد المهدي لطرد الفتلاوي كمستشارة له: اساءت للملايين بعبارات بذيئة

اخبار العراق: كتب حسن عاكف

مطلوب اعتذار من رئيس الوزراء للمدنيين، وتوجيه عقوبة لمستشارته وفق القانون…

مطلوب من السيد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي تقديم إعتذار رسمي عبر ذات القناة الفضائية التي اساءت فيها مستشارته لشؤون المرأة بشكل علني لملايين المدنيين والديمقراطيين العراقيين، أفرادا ومنظمات وتنظيمات واحزاب، وانتقصت بطريقة موتورة غير مهذبة من نضالاتهم وتضحياتهم الكبيرة، حيث يتحمل رئيس مجلس الوزراء بحكم منصبه، وكذلك المجلس ذاته مسؤولية اي تصريح يصدر عن ممثليه الرسميين.

إن ما قامت به مستشارة رئيس مجلس الوزراء لشؤون المرأة يعبر عن خرق فاضح من جانبها للفقرة ١٤ من المادة ٥ من قانون انضباط موظفي الدولة، التي تحظر« على الموظف الإفضاء بأي تصريح أو بيان لوسائل الإعلام والنشر الا اذا كان مصرحا له بذلك من الرئيس المختص ».

في حال التزام السيد عبد المهدي الصمت امام تلك التصريحات المشينة والالفاظ غير المهذبة، وعدم اتخاذه اي اجراء وظيفي او اداري بحق المستشارة، سيكون من حق المدنيين الديمقراطيين وتنظيماتهم النظر الى تلك التصريحات باعتبارها تمثل موقفا رسميا للحكومة ولرئيسها بشكل خاص، والتعامل معها ومعه في ضوء ذلك..

اخبار العراق

394 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments