علاوي: الحكومة الحالية واجهت الأزمة من دون سيولة مالية

أخبار العراق: أكد وزير المالية علي علاوي، الأحد 1 تشرين الثاني 2020،  على أن رواتب الموظفين لشهر تشرين الأول ربما تدفع بعد أسبوعين في حال لم يمض قانون تمويل العجز.

وقال علاوي في تصريح صحفي تابعته اخبار العراق إن الأزمة المالية التي يمر بها البلد ليست وليدة اليوم، وفي حال صوت مجلس النواب على قانون تمويل العجز ستطلق الرواتب بشكل مباشر.

واضاف أن تقليل حصة العراق من الصادرات النفطية أثر على الإيرادات، مبينا أن خيارات تعظيم الإيرادات بالسرعة وعلى المدى القصير من أجل سد العجز شبه مستحيلة.

وتابع علاوي أن الحكومة الحالية واجهت الأزمة من دون سيولة مالية، مشيرا إلى أن رواتب الموظفين لشهر تشرين الأول ربما تدفع بعد أسبوعين في حال لم يمض قانون تمويل العجز.

وأوضح وزير المالية أن آلية تسديد الاقتراض الداخلي تتم من خلال الإيرادات المتحققة من النفط والفوائد المترتبة افتراضيا، لافتا إلى أن ديون العراق الخارجية تتراوح بين 60 إلى 70 مليار دولار، اما الديون الداخلية تقدر بـ 60 تريليون دينار.

وبين أن هناك توجه بقوة لتفعيل جباية الكهرباء من خلال نصب العدادات الإلكترونية.

وقال علاوي إن موازنة 2021 ستقدم خلال الشهر الجاري وتتضمن تنفيذ المرحلة الأولى من الورقة البيضاء.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

206 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments