فضيحة لاأخلاقية في مكتب مفتشية الداخلية

اخبار العراق: وصف المكتب الإعلامي للنائبة عالية نصيف فضيحة قيام احد الضباط التابعين لمكتب المفتش العام بوزارة الداخلية (الملغى) بممارسات لاأخلاقية في المكتب، بأنها تعبر عن الوجه الحقيقي للجلاوزة الذين يفبركون الجرائم للأبرياء ويخطفونهم ويعذبونهم باتهامات كيدية ويتاجرون بالمخدرات ويقومون بأعمال تهريب .

وذكر المكتب الإعلامي في بيان اليوم :” ان الملازم (ع) التابع لمكتب مفتش عام الداخلية (الملغى) تم ضبطه من قبل السيد قائد شرطة بغداد متلبساً بممارسات لاأخلاقية (فوق العلم العراقي) ، وقد أمر قائد شرطة بغداد (الذي يقع مكتبه مقابل مكتب مفتشية الداخلية) بإيداع الملازم والفتاة التي معه في التوقيف بمركز شرطة الجعيفر “.

وإوضح المكتب الإعلامي :” ان هذه الفضيحة تعبر عن قذارة نفوس هؤلاء الجلاوزة الذين يفبركون الاتهامات للأبرياء ويخطفوهم ويعذبوهم ويدخلون المخدرات الى البلد ويتاجرون بها ويقومون بأعمال تهريب، فهذا هو مستوى هؤلاء الضباط الذين يعتمد عليهم احد مسؤولي السلك الرقابي بوزارة الداخلية (والمدعوم من أول رأس بالدولة) في إيذاء الناس وتدميرهم وتدمير عوائلهم “.

اخبار العراق

262 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments