كوتا النساء تحصد على 83 مقعداً في الانتخابات البرلمانية

أخبار العراق: تصدرت مدن ومحافظات شمالي وغربي العراق المشاركة الواسعة للنساء المتنافسات ضمن الدوائر الانتخابية، لخطف واحد من مقاعد البرلمان الثلاثة المخصصة في كل دائرة.

ووفقاً لقانون الانتخابات الجديد، فإن مقاعد كوتا النساء في البرلمان المقبل، ستكون موازية لعدد الدوائر الانتخابية، أي أن البرلمان سيضم 83 مقعداً للنساء.

وبحسب أرقام مفوضية الانتخابات فان هناك أكثر من 900 مرشحة للانتخابات البرلمانية من أصل نحو 3500 مرشح، من بينهم العشرات من النساء اللواتي يتنافسن في مدن الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى وبغداد وشمال بابل.

ويرى مراقبون ان تراجع فرص القوى التقليدية بحصد المقاعد، دفعها الى الاعتماد على النساء، لضمان أكبر عدد من المقاعد ضمن الكوتا المخصصة للمرأة.

وحسب تحليلات فإن دعم كل تلك المرشحات في تلك المناطق، لا يمثل التخلص من الوجوه التقليدية، بل يؤكد بقاءها، سيما وأن تلك القوى هي التي كسبت المرشحات وتدعم حملاتهن الانتخابية.

لكن مع وجود القوى التقليدية فان من تفوز من تلك المرشحات لن تخرج عن سياسة تلك القوى.

وتمثل هيمنة تلك القوى على كوتا النساء وجها آخر من وجوه السياسات للقوى المتنفذة، والتي تحرك مرشحيها في الدوائر الانتخابية كما تريد.

ويعتبر نظام الكوتا هو بحقيقته نظام تمييز عنصري ضد المرأة وقد حجم تنافسها الانتخابية بنسبة معينة، كما يمنح القوى المتنفذة فرصة استغلالها سياسياً.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

104 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments