لماذا تصف الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية المتظاهرين بـ الجوكرية

أخبار العراق: تطرق رئيس اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الاسلامية، حميد الحسيني، إلى سبب اعتماد تسمية جوكرية، من قبل الاتحاد ضد بعض المتظاهرين، فيما جدد الاتهام للاحتجاجات الشعبية، بأن الولايات المتحدة وإسرائيل، تمولها، عبر دفع الأموال إلى مؤسسات خاصة بذلك.

وقال الحسيني خلال لقاء صحفي إن سببب إطلاق تسمية (الجوكرية) من قبل اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية على بعض المتظاهرين، لأنهم تسببوا بكره تلك التظاهرات، التي خرج بها العراقيون، للمطالبة بتحسين أوضاعهم ومعيشتهم.

وأضاف أن الاتحاد اعتمد تلك التسمية، للتعبير عن بعض المتظاهرين، الذين يريدون تخريب العملية السياسية، ولم تكن أمامهم غير الاحتجاجات طريقاً لذلك.

وبشأن الأشخاص الذين يُطلق الاتحاد عبر القنوات التابعة له، عليهم تلك التسمية، أشار الحسيني، إلى أن تلك التسمية، لا تختص بالمتظاهرين، أو الأشخاص الذين يخرجون في تلك الاحتجاجات، لكننا أيضاً نطلقها على أي شخص، يريد إفساد تلك التظاهرات، سواء كان متظاهراً أم إعلامياً، أو شخصيات حكومية، وأفسد على الشعب العراقي تلك التظاهرات، فإننا نسمية (جوكر)، حتى لو كان تاجراً .. لكنه بأمواله ربما يغذي مثل تلك المظاهر.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

272 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments