المحكمة الاتحادية والتمويل يحددان مصير الانتخابات المبكرة

أخبار العراق: إعلان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، مطلع أغسطس، آب الماضي، موعد الانتخابات البرلمانية المبكرة في يونيو، حزيران 2021، أثار جدلاً سياسياً واجتماعياً كبيراً، بناء على معطيات لا تبشر بإمكان تحقيق هذا الوعد بسهولة.

فعلى الصعيد الدستوري، هناك حاجة ماسة لتشريع قانون المحكمة الاتحادية بتوافق سياسي شامل، كونها الجهة الوحيدة المخولة دستورياً بالمصادقة على نتائج الانتخابات.

ويدور خلاف في شأن قانون المحكمة حول عدد من الفقرات، أهمها دور رجال الدين في اتخاذ القرارات داخلها، وحصة كل مكون، فضلاً عن آلية اختيار أعضائها والجهة التي ستصادق عليها.

وما يزيد الشكوك حول إمكان تنظيم الانتخابات في موعدها، هو عدم تحديد مخصصات مالية لمفوضية الانتخابات في قانون سد عجز الموازنة الذي أقره مجلس النواب الأسبوع الماضي، والذي مثّل رسالة من جهات سياسية تعبر عن عدم اقتناعها بالموعد المحدد.

وقال عضو كتلة النصر النيابية، النائب فلاح الخفاجي، الخميس 19 تشرين الثاني 2020، لـ اخبار العراق أن مفوضية الانتخابات تحتاج في أول الأمر إلى 60 مليون دولار، فيما تحتاج إلى أكثر من 400 مليار دينار، لاجراء الانتخابات، فيما قال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الانتخابية، حسين الهنداوي، ان هناك موازنة خاصة للانتخابات والحكومة ملزمة بتوفير هذه النفقات، لكنها طلبت تقليص هذه النفقات بنسبة 60% .

وتابع: هنالك امكانية كبيرة لتقليص النفقات، من خلال تقليص نفقات انتخابات الخارج والاعتماد على المطابع المحلية .

ولفت الخفاجي إلى أن الكاظمي لديه 2 ترليون دينار وهي تحت تصرفه، ومطلوب منه إرسال كشف حسابات المبلغ المذكور.

وجدد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأحد، 15 تشرين الثاني، 2020، التزام حكومته بموعد الانتخابات المقرر في منتصف العام المقبل.

وقال مكتب رئيس الوزراء في بيان صحفي ورد لـ اخبار العراق إن الكاظمي استقبل أعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

واوضح الكاظمي أن الحكومة تجدد التزامها بموعد الانتخابات المقرر في السادس من حزيران 2021، مشيراً إلى أن الانتخابات المبكرة هي مهمة حكومتنا ومطلب الشعب وثورة تشرين.

وأكد الكاظمي لأعضاء المفوضية: ما تحتاجونه من متطلبات لإجراء الانتخابات بموعدها اطلبوها الآن، ليتم عرضها أمام مجلس الوزراء في أقرب جلسة، لكي يتم إقرار كل مطالبكم التي تؤدي لإجراء هذه المهمة التأريخية لحكومتنا.
وأصدر الكاظمي توجيها الى جميع الوزارات ومؤسسات الدولة بتذليل العقبات والإجراءات البيروقراطية أمام مفوضية الانتخابات.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

269 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments