مؤامرة مقتدى الصدر: تأزيم الأوضاع وتعيين جعفر الصدر رئيسا للوزراء

اخبار العراق: كشفت مصادر، الاربعاء، عن ان زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر يستعد الى اتفاق مع رئيس ائتلاف الفتح هادي العامري والشركاء الآخرين، لخنق الانتفاضة بحكومة “ناعمة” يرأسها ابن عمه جعفر الصدر.

وفي تفاصيل المعلومات فان جعفر الصدر موظف رفيع بدرجة وزير في النظام وخلفه أقوى حزب من أحزاب النظام الفاسدة هو التيار الصدري، وهو سبق له وأن ترشح على قائمة أكثر التحالفات فسادا هو تحالف المالكي، ولم يقل كلمة حق لمصلحة الانتفاضة وشهدائها وجرحها حتى الآن، فكيف يمكن أن يكون مرشحا مستقلا عليه إجماع ؟ لأنه استقال من مقعده النيابي فقط؟ وهل أعلن عن سبب استقالته الحقيقي حينها وقال أنا استقيل لأن النظام فاسد ؟ الخلاصة هي من يريد المحافظة النصر الوشيك يجب أن يرفض أي مرشح لرئاسة حكومة مؤقتة يأتي من النظام القائم أو من عموم الملوثين بالعمل ضمن هذا النظام والتعامل مع المحتلين الأميركيين منذ 2003 وحتى الان.

وكالات

 

693 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments