“مبالغة” في تكاليف بناية البنك المركزي.. ونواب: هدر مالي بـ 500 مليون دولار

اخبار العراق: شكّك النائب في البرلمان العراقي محمد الدراجي في عقد بناء بناية البنك المركزي الجديدة، معتبرا ان هناك “مبالغة” في كلف المشروع.

وانتقد الدراجي خلال جلسة برلمانية، الأسبوع الماضي، النواب الذين لم يحضروا جلسات لجنة التحقيق الفرعية في المشروع، وان لاحقّ لهم في الاعتراض على ما جاء في التقرير عن عقد بناية البنك، لانهم غابوا عن الجلسات.

وقال الدراجي ان موازنة البنك المركزي مستقلة، وان الجهات المعنية بالمشروع، استغلّت ذلك، مثلما استغلّت الاستثناءات الخاصة بالموازنة، للتغطية على “المبالغة” في التكاليف.

وتابع: الكُلف مبالغ فيها والشركة الاستشارية التي احالت المشروع الى الشركة المنفذة كان لها دور رئيسي في ذلك والدليل على ذلك “منشور”، في ان الشركة تفاوضت مع البنك وخفّضت 50 ميلون دولار، متسائلا: ماهي الأسباب الى دعتها الى فعل ذلك.

وكشف النائب عن تحالف سائرون حسن الكناني، الاثنين الماضي، عن هدر كبير للمال العام في بناية البنك المركزي العراقي الجديد بقيمة 500 مليون دولار.

وقال الكناني، في بيان ان هناك هدرا في المال بملف بناية البنك المركزي الجديد بقيمة 500 مليون دولار بحسب ضوابط الحذف والاستحداث التي يمكن أن يعتمدها الفاسدين كغطاء قانوني لإستنزاف ثروات الشعب.

واضاف، ان جواب هيئة النزاهة المرقم 10733 بتاريخ 22 أيلول 2019 كان الرد وللأسف عدم صحة المعلومات الواردة من قبلنا، ولازلنا نناشد الجميع الابتعاد عن المحاصصة ومحاربة الفاسدين ومنع صفقاتهم المشبوهة.

وأوضح ان تفاصيل هذه الصفقة، مساحة الأرض 20.000م مربع ومساحة البناء بحـدود 90.000 م مربع وسعر الإحالة 771 مليون دولار أي مايعادل تقريباً 8500 دولار للمتر المربع الواحد فقط، مؤكدا انه كان من الأجدر من هيئة النزاهة أن تخاطب الجهة المشرفة على إحالة المشروع وليس عن صحة المعلومات المقدمة من قبلنا، ومع كل ذلك سنتابع هذا الملف مع زملائي في مجلس النواب ولن نتهاون أبداً في محاربة الفساد والفاسدين.

513 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, مجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments