مستشار برزاني: الأحزاب سرقت 1200 مليار دولار من المال العام العراقي

أخبار العراق: أكد مسعود حيدر المستشار الخاص لزعيم الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني ،الاربعاء 20 كانون الثاني 2021، إن العراق لن يستقر إلا بحل 3 مشاكل مع الكرد ، فيما وجه رسالة للقوى الحاكمة في البلاد.

وقال حيدر في مقابلة متلفزة ، إن هناك 1200 مليار دولار دخلت خزينة الدولة بعد سقوط النظام عام 2003 والمواطن العراقي ما زال بدون كهرباء وبدون ماء وهناك مشاكل سياسية كبيرة بين المكونات وهذه تتحمله القوى الحاكمة.

واضاف: رسالتي إلى الأحزاب ونحن على أبواب الانتخابات ، أن يتحملوا مسؤولية وضع خارطة طريق وطنية تتوافق عليها المكونات لحل المشاكل النفطية والمالية وملف المناطق المتنازع عليها مع الكرد لأن التاريخ لن يرحمهم.

وتابع: استمرار المشكلة الكردية في العراق بما فيها من مشاكل ثلاث وهضم حقوق مواطني كردستان تعني أن العراق لن يستقر حسب قوله.

ودعا القوى السياسية إلى التوقف عن استخدام ورقة رواتب الاقليم كورقة انتخابية لان هذه حقوق ناس وهم عراقيون ، والدستور ينص على ان النفط ملك للشعب العراقي والكرد جزء من هذا الشعب ومن حقهم التمتع بخيرات العراق.

وفي وقت سابق اتهمت لجنة النفط والطاقة النيابية، جهات كردية بالسيطرة على شركتي قيوان وكار النفطية لتهريب النفط خارج البلاد دون علم الحكومة الاتحادية في بغداد.

وقال رئيس اللجنة هيبت الحلبوسي في تصريح صحفي إن الأحزاب الحاكمة في إقليم كردستان تفرض سيطرتها بشكل مباشر على شركتي قيوان وكار النفطية، لافتا إلى إن تلك الشركات متورطة بتهريب النفط العراقي إلى خارج البلاد دون علم الحكومة الاتحادية.

ويشهد إقليم كردستان أزمة مالية كبيرة نتيجة عدم قدرته على صرف مرتبات الموظفين، والتي أدت إلى اندلاع التظاهرات التي نتج عنها سقوط العشرات بين قتيل وجريج، نظرا لعدم تحويل حصته المالية في الموازنة العامة من جانب الحكومة الاتحادية في بغداد.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

216 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments