مشروع قانون امريكي يفرض عقوبات على فصائل عراقية

أخبار العراق:قدم قادة السياسة الخارجية من الحزب الجمهوري في الكونغرس، مشروعين قانونين جديدين، من شأنهما فرض وزيادة العقوبات الاقتصادية على الفصائل المسلحة في.

تابع وكالة “اخبار العراق” على قناتنا في التلكرام.. للاشتراك أضغط هنا

وسيصنف مشروعا القانونين الجديدين بشكل رسمي، الجماعات المسلحة في العراق على أنها منظمات إرهابية.

وفرضت وزارة الخزانة الأميركية، في وقت سابق، عقوبات على رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية، ومستشار الأمن القومي السابق، فالح الفياض، لصلته بانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

وبعد أيام قليلة من وضع الفياض في قائمة العقوبات، أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، وضع رئيس هيئة أركان الحشد الشعبي العراقي أبو فدك المحمداوي في قائمة العقوبات.

لكن أوساط سياسية عدت ادراج الشخصيات العراقية في قائمة العقوبات هو استهداف للحشد الشعبي برمته وليس لتلك الشخصيات فقط.

وتأتي تلك الإعلانات بعد تصاعد وتيرة الهجمات ضد قوات التحالف الدولي في الأراضي العراقية وضرب القواعد العسكرية برشقات من صواريخ كاتيوشا بين الحين والأخر.

وينص مشروع القانون الأول الذي كتبه النائب غريغ ستيوب على فرض عقوبات جديدة على فصيل مسلح، وهي نفس المجموعة التي قصفها بايدن مؤخرًا في سوريا كجزء من عمليات انتقامية لهجمات على الولايات المتحدة في المنطقة.

ولا يخضع الفصيل حاليًا لأي عقوبات أميركية، الا ان هذا الموقف متغير مع تصاعد منسوب الهجمات في المنطقة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

97 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments