مشعان: الجنرال سليماني يتحمّل قرار تدمير أهل السنة بالعراق.. وهو الذي نصّب الحلبوسي رئيسا للبرلمان

أخبار العراق: قال النائب السابق مشعان الجبوري ان قوى سياسية تتجه نحو اقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، لكن هذا لن يتم الا بعد تهيئة البديل الأفضل، معتبرا ان الذي نصّب الحلبوسي رئيسا للبرلمان، هم اعداء السنة.

وقال الجبوري في تصريح متلفز، وتابعته اخبار العراق، ان قاسم سليماني هو الذي نصّب الحلبوسي.

وحين سأله مقدم البرنامج، فيما اذا هو يقصد سليماني كعدو للسنة، أجاب الجبوري بدلالات النعم بقوله، ان قاسم سليماني اختار الحلبوسي رئيسا للبرلمان، بعد ان ادى القسم والولاء في بيت المرحوم ابو مهدي المهندس.

وقال الجبوري ان سليماني هجم على السنة وجعل (كل واحد جوة نجمة) بحسب تعبيره.

وأضاف الجبوري أيضا ان سليماني هو الذي اطلق سراح سجناء الدواعش والقاعدة والإرهاب، وساعد على اعطاءهم الفرصة لكي يتشكلوا.

واتّهم الجبوري، سليماني بانه كان جزءً من قرار سحب القوات الامنية من الموصل بل هو صاحب القرار في كل ما تعرّض له السنة.

واستطرد: هو صاحب القرار الفعلي والقائد في عمليات الفصائل الولائية التي قامت بتغييب اولادنا بالآلاف واعدمتهم بالصحاري.

وقال أيضا: الحاج قاسم سليماني يتحمل بنسبة ٩٠ ٪ من مسؤولية القرار في كل التدمير الذي تعرض له اهل السنة بالعراق.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

188 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments