مصدر: الصراع الدائر في ذي قار تناحر أحزاب من اجل الظفر بمنصب المحافظ وميزانية المحافظة

أخبار العراق: كشف مصدر لـ اخبار العراق الاحد 28 شباط 2021، عن ابرز الأسباب التي أدت الى زيادة موجة التظاهر في ذي قار، ومؤكد على ان الصراع الدائر في المحافظة يحوم حول منصب المحافظ وميزانية المحافظة الكبيرة نسبياً بموازنة 2021.

ادناه أبرز الأسباب:

1- خُصصت إلى ذي قار مبالغ كبيرة نسبيًا في الموازنة الجديدة، معتبرة أنها مدينة منكوبة، لذا بدأ الخلاف هذه الأيام بين الأحزاب على منصب المحافظ للسيطرة على هذه الأموال بين سائرون والفتح في المقام الأول.

2- خاصة أنهم على وشك الانتخابات، تم استخدام وجود بعض الشبان من حين لآخر كمتظاهرين، لكن ليس بأعداد كبيرة كما كانت، لذلك عملت الأحزاب على التصعيد ضد هؤلاء المتظاهرين بلا داع، حيث تعمد استخدام الرصاص الحي للنزيف وزيادة الغضب بين الشباب ليخرج معهم المزيد من الشباب إلى الشارع.

3- أصبح متظاهري تشرين بين شيئين إما أن يدخلوا وهم يعلمون أنها معركة حزبية أو أنهم لا يتدخلون مع ان دماء من الشباب نزفت، جرت محاولات لتهدئة الأمور، لكن الغضب مع زيادة الإصابات جعل التهدئة مستحيلة، لذلك تطورت الأمور، لكن الكثير من الشباب ساندوهم في هذا اليوم‏.

4- من أجل السيطرة على الشباب الغاضب لكي لا يزداد الصدام، وكما قلنا سائرون والفتح المتسببون في المقام الاول، رغم أن الحكمة في الأساس تعتبر أن منصب المحافظ في ذي قار هو لهم وفق نظام المحاصصة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

68 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments