معركة بالأيدي بين النائب أبو مازن والجنابي بعد اتهامات متبادلة بسرقة مئات المليارات

أخبار العراق: جرى داخل قبة البرلمان، الاثنين 1 اذار 2021، تشابك بالأيدي والكراسي بن عدد من نواب المكون السني وبالأخص النائب احمد الجبوري (أبو مازن) والنائب زياد الجنابي.

وقال مراسل اخبار العراق، إن تشابك بالايادي حصل بين عدد من نواب المكون السني بسبب خلافات بعيدة عن جدول الجلسة، ومشيراً إلى أن رئيس البرلمان محمد الحلبوسي غادر الجلسة على أثر تلك الاشتباكات.

وبين مصدر لـ اخبار العراق ان النائب زياد الجنابي في مداخلة بجلسة اليوم طالب بفتح تحقيق بفساد العقود في محافظة صلاح الدين خلال فترة تولي احمد الجبوري ابو مازن ادارتها.

وقال المصدر لـ اخبار العراق ان ابو مازن رد بالسب والشتم والصياح على الجنابي وحصل اشتباك بين الاثنين وتدخل مثنى السامرائي لنصرة الجنابي على ابو مازن، وفيما رد ابو مازن على مثنى السامرائي بالقول: روح شوف خواتك وين..

وأضاف المصدر ان نداءات الحلبوسي لم تجد اذانا صاغية من الاطراف المشتبكة مما دفعه الى مغادرة قاعة الجلسة الى مكتبه.

وفي ذات السياق قال النائب السابق عن صلاح الدين، مشعان الجبوري، الاثنين 1 اذار 2021، في تدوينة على صفحتها على فيسبوك، ان المشاجرة التي حدثت في البرلمان جرت بعد تقديم عضو تحالف الصقور النائب مثنى السامرائي طلباً الى رئاسة البرلمان لتشكيل لجنة تحقيقية في الاتهامات التي وجهها محافظ صلاح الدين د عمار الجبر الى المحافظ السابق والنائب الحالي ابو مازن بسرقة مئات المليار من الاموال العامة.

اثارت تصريحات محافظ صلاح الدين التي اكد فيها بان المحافظ السابق والنائب الحالي احمد الجبوري (أبو مازن) هو من يقود منظومة الفساد في المحافظة دعوات للقضاء والجهات المعنية للتحقيق في حقيقة تلك التصريحات، حيث أكد الخبير القانوني امير الدعمي، السبت 14 شباط 2021، على أن تصريحات محافظ صلاح الدين بشأن فساد (أبو مازن) كانت خطيرة وعلى القضاء التحقيق فيها.

وقال الدعمي في تصريح صحفي، إن الفساد في العراق محمي من جهات متعددة ومافيات دولية وداخلية ومنظومة الفساد هذه محمية ومتعمقة بالدولة والمكافحة مجرد ذر رماد في العيون لكسب ثقة الشعب.

وأضاف أن معظم من موجود في الدولة يحمي الفساد، وموضحاً ان أدوار وإجراءات مكافحة الفساد عبارة عن مزايدات سياسية مل منها الشعب ومنظومة الفساد اقوى من الدولة وتتحكم بمصير الشعب.

ومن جانب آخر أشار الدعمي إلى أن تصريحات محافظ صلاح الدين الحالي عمار جبر التي قال فيها أن المحافظ السابق احمد عبد الله الجبوري (أبو مازن) هو من يقود منظومة الفساد في المحافظة وأهدر ترليونات الدنانير وكشف عن أدلة كانت خطيرة والكرة الآن بملعب القضاء وعلى القضاء أن يلعب دوره.

وادلى النائب عن محافظة صلاح الدين، جاسم الجبارة، بتفاصيل جديدة تخص مخطط فساد مالي وسياسي يعمل عليه النائب (المدان بعمليات فساد والممنوع من المشاركة في الانتخابات)، احمد الجبوري ابو مازن، وفيما بين ان الاخير حنث باليمين الذي اداه في منزل احد نواب محافظة نينوى.

وأشار جبارة الى ان ابو مازن عمل طيلة الفترات السابقة على سرقة كل اموال الدولة المخصصة لمحافظة صلاح الدين، واستغلها للترهيب والترغيب خوفا على مستقبله السياسي المهدد.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

123 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments