مقتدى يمضي على سكة الهيمنة على المناصب.. جعفر بعد أحمد.. والحبل على الجرار

اخبار العراق: تسلم نجل لزعيم شيعي عراقي اعدمه النظام السابق عام 1980، الاثنين، مهام عمله سفيرا فوق العادة للعراق في المملكة المتحدة وهو أيضا ابن عم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي سيلتحق ابن أخيه أحمد الصدر في وقت لاحق سكرتيرا اول في السفارة.

فقد قدم السفير محمد جعفر الصدر نسخة من أوراق اعتماده سفيراً فوق العادة للعراق لدى المملكة المتحدة إلى نائب رئيس دائرة المراسم في وزارة الخارجيّة والكومنولث أباغيلبويل تمهيداً لتقديم أوراق الاعتماد إلى الملكة اليزابيث الثانية حيث جرى خلال اللقاء مناقشة سُبُل تعزيز العلاقات بين البلدين وأولويّات العراق في تحقيق التعاون الثنائيّ بينهما كما قالت وزارة الخارجية العراقية في بيان صحافي تابعته “إيلاف”.

وقبيل توجهه الى لندن فقد استقبله الرئيس العراقي برهم صالح مؤخرا بمناسبة تكليفه سفيراً للعراق في بريطانيا حيث “تمنى له النجاح في مهام عمله الجديدة وبما يخدم تعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين”، كما قالت الرئاسة العراقية.

الابن الوحيد لمرجع شيعي أعدم عام 1980

والسفير العراقي الجديد لدى لندن هو الابن الوحيد للمرجع الشيعي الراحل محمد باقر الصدر الذي نفذ النظام العراقي السابق الاعدام به وبشقيقته بنت الهدى في التاسع من أبريل عام 1980 بتهمة التخابر مع إيران، وهو مؤسس حزب الدعوة العراقي عام 1957وابن عم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

وكالات

514 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments