ملا طلال.. في أي حضن يرتمي بعد انتهاء مهمته الحكومية؟

أخبار العراق: يعيش الإعلامي احمد الملا طلال حالة من التذبذب وعدم الاستقرار، فهو ينتقل من مؤسسة إعلامية الى أخرى بطريقة تثير الأسئلة عن نهاية مطاف رحلة الوظائف والأعمال.

انتقل ملا طلال من حضن سعد البزاز في فضائية الشرقية الى حضن السياسي المقيم في تركيا، خميس الخنجر، بفضائية Utv التي يديرها ابنه سرمد.

وأعلن أحمد ملا طلال، الخميس 26 تشرين الثاني 2020، رسمياً استقالته من منصب المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، عازياً ذلك إلى وجود  فهم مغاير .

وقال طلال في منشور على فيسبوك وتابعته اخبار العراق: كانت مَهمّةً دقيقةً وحسّاسة، كلّفني بالتصدّي لها رجلٌ وطنيّ، صادقُ النوايا، يسعى إلى تحقيقِ مشروعٍ طَموحٍ بمعيّةِ فريقٍ جريءٍ متحمّسٍ مخلص، له فهمَه للواقع، ‏فكانَ فَهمي مُغايرًا

وكان أحمد ملا طلال يعمل في المجال الإعلامي مذيعاً للبرامج السياسية لسنوات قبل توليه المنصب.

وكشفت وثائق سربتها مصادر مطلعة، عن استيلاء الإعلامي ملا طلال وبالتعاون مع ابنه عمه محافظ واسط السابق، على آلاف الدوانم من الأرضي الزراعية بتواطؤ مع النائبة عن التحالف المدني شروق العبايجي و وزير الزراعة فلاح حسن زيدان.

الوثائق التي تناقلتها وسائل الإعلام، غيرت صورة الإعلامي المهني التي  أظهرها  ملا طلال.

حقق طلال، شهرة واسعة في الأوساط السياسية والإعلامية والجماهيرية، حتى بات من أبرز الإعلاميين في الساحة العراقية، ليس لتفوقه  مهنياً وحرفياً  على زملائه بل لأنه كان  يقصف  في برامجه، السياسيين وفسادهم  المالي والأخلاقي والوطني ، ومثل هكذا ملفات  تداعب  مشاعر العراقيين الذين  يتربصون  بالسياسيين للتشفي بهم.

طلال تنقل بين الكثير من القنوات الفضائية، وعادة ما كانت الأوساط الإعلامية والشعبية تتداول أن أسباب هذه التنقلات هو  رفضه  أن يكون  منقاداً لتوجيهات سياسية تتنافى مع الرسالة الإعلامية .

المشكلة أن المروجين لهذا التبرير المضحك يتناسون أنه  تملق بشكل مهين  للمالكي من أجل الترشح ضمن ائتلاف دولة القانون في الانتخابات البرلمانية، وعندما سمح له الأخير بذلك  ركل  الملا طلال  الرسالة الإعلامية  وهرول إلى أحضانه  .

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

167 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments