من بينها الوخز بالابر.. إليك أحدث صيحات المكياج والجمال لعام 2020

اخبار العراق: شهد العام الماضي طفرة في المنتجات الخاصة بالعناية بالبشرة، لقد تعلمنا جميعا الطرق التي تساعد على إعادة نضارة بشرتنا أكثر مما كانت عليه في أي وقت مضى، بدلا من محاولة تغطيتها بطبقات سميكة من كريم الأساس والباودر.

وقال موقع “هير بيوتي” الأميركي إن جميع من اشتروا أقنعة الوجه الكورية واتبعوا البرنامج الذي يجعلهم يشرقون من الداخل، اكتشفوا سحر الريتينول وعرفوا أنه يمكن  إضافة زيت الكانابيديول إلى كل شيء، مع إدراك مدى أهمية الزيت للبشرة، وكيفية تدليك المناطق المنتفخة وتنعيم التجاعيد باستخدام بكرات تدليك الوجه من حجر اليشم.

ومع بداية عام جديد، نحن على يقين بأنه لا يزال هناك الكثير لنتعرف على أسرار الجمال والعناية بالبشرة.

مكياج إيفوريا
يحتمل أن الجميع شاهد برنامج “إيفوريا” الذي كان مستلهما لخيارات المكياج. وشاهدنا بالفعل أشخاصا يجربون المكياج أكثر من أي وقت مضى، حيث دفع هذا البرنامج بمجموعة كاملة من الأشخاص إلى تجربة شيء جديد ومثير. وعموما، نعتقد أن هذا الاتجاه سيزدهر في العام 2020.

رموش مبتكرة
سنرى رموشا تحمل أبعادا مبتكرة في كل مكان سواء في الحفلات أو الحفلات التنكرية. كنتيجة لذلك، سيلقى استخدام هذا النوع من الرموش رواجا كبيرا هذا العام.

المكياج الخاص برسم حدود الفك
الكل يرغب في تنحيف الوجنتين والحصول على فك منحوت، وهناك منتجات خاصة في السوق تمكنك من الحصول على مبتغاك.

وفي الواقع، لا تحتاجين إلى جراحة تجميلية، إذ يمكنك فقط الحصول على نوع خاص من حقن الحشو التجميلية التي من شأنها أن تجعل فكك يشبه ذلك الذي تتميز به عارضة أزياء.

الميكروبيوم
بتنا ندرك تدريجيا أن البكتيريا والكائنات الحية لا تعد كلها سيئة. لذلك، يجب علينا عدم تنظيف وتطهير الجلد طوال الوقت.

بدلا من ذلك، سيكون العام 2020 على الأرجح هو العام الذي سنتعلم فيه كيفية تحقيق التوازن بين مستوى الرقم الهيدروجيني لبشرتنا وطرق تعزيز البكتيريا الجيدة بحيث يمكن أن تبدو بشرتنا نضرة دون مكياج.

ويحتمل أن تلعب منتجات العناية بالبشرة التي تركز على الميكروبيوم دورا كبيرا في ذلك.

العطر الوظيفي
تؤثر الروائح فعليا على مستوى غريزتنا، ولقد اعتدنا على العطور التي تجعلنا نشعر بالقوة، وسمعنا عن تلك التي تحتوي على مركب يطلق عليه اسم الفيرومونات.

ويحتمل أن العام 2020 سيصبح عام الروائح التي تكتسي طابعا علميا، ناهيك عن أننا سنكتشف ماهية الروائح التي يمكن أن تؤثر على صحتنا أو تساعدنا على التركيز.

مكياج العين غير المتناسق
لم يصمد الكثيرون أمام إغراء تجربة استبدال خيوط حذائه وارتداء زوج ذي ألوان مختلفة.

في الواقع، نحن نعشق الاختلاف، حيث لم نعد مضطرين للاختيار ويمكننا تجربة شيئين في آن واحد. ومن المؤكد أن العام 2020 سيكون العام الذي سنُطبق فيه ذلك على طريقة وضع المكياج ضمن نطاق واسع.

العلاج بالإبر في المنزل
سيحل علاج الوخز بالإبر محل مدلك الرقبة والظهر في 2020. والحقيقة، أنك لن تكوني مضطرا للتوجه إلى المراكز المختصة من أجل الحصول على هذا العلاج.

يشار إلى أن حصيرة العلاج بالإبر باتت الحل المفضل للكثيرين من أجل التخلص من آلام الظهر والرقبة الناجمين عن الجلوس أمام الحواسيب والتحديق لوقت طويل في الهواتف.

الرعاية الصحية الرقمية
إن تكلفة خدمات الرعاية الصحية أضحت باهظة الثمن في بعض البلدان، ونتيجة لذلك، توجهت الكثير من المجتمعات نحو التطبيقات التي من شأنها المساعدة على توفير مصاريف العلاج والذهاب إلى المستشفى.

ورغم الجدل حول فعاليتها، أضحى لدينا على الأقل تطبيقات يمكنها مساعدتنا في ممارسة التمارين الرياضية والتأمل واليوغا، وحتى التطبيقات التي تربطك باختصاصيين. ونتوقع أن يزدهر هذا الاتجاه في العام 2020.

 

324 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments