نائب تركماني سابق يناشد الحكومة: مسؤولون اكراد بكركوك يمنعون تعيين ابنتي لأسباب عنصرية  

أخبار اليوم: ناشد النائب التركماني، السابق نبيل حربو ،  المسؤولين العراقيين، في انقاذ ابنته روزان من ظلم لحق بها بسبب المعاملة العنصرية لها في كركوك من قبل مسؤولين أكراد،  يسيطرون على رئاسة صحة كركوك.

وفيما يلي نص الرسالة:

الى فخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء والسيد رئيس مجلس النواب المحترمين

الى هيئة النزاهة الموقرة وكل  مسؤول له صلة بالموضوع.

مناشدة وشكوى.

تحية طيبة:

ابنتي روزان نبيل محمد جميل خريجة كلية الصيدلة جامعة الموصل من ولادة قضاء سنجار وسكنة قضاء تلعفر ومن القومية التركمانية.

تعينت وبأمر وزاري في رئاسة صحة كركوك منذ اكثر من ثلاثة أشهر وجميع الخريجات والخريجين الذين تعينوا معها بنفس الأمر الوزاري من الاكراد والعرب باشروا بوظائفهم.

لكن مديرة عام الشؤون القانونية في رئاسة صحة كركوك وهي من القومية الكردية ومن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني تعمدت إخفاء أوراق التعيين العائدة لابنتي في المرة الأولى بعد تقديمها للدائرة القانونية وبذلك إضطرت ابنتي لتقديم أوراقها من جديد واحضار نفس الكفيلين السابقين للدائرة .

مديرة الشؤون القانونية ومعها ملاكها وجميعهم من القومية الكردية تلفظوا لابنتي بألفاظ تجريح وإساءه وتم طردها من الدائرة وقالوا لها وبكل صراحة لن نسمح لك بالمباشرة في كركوك لأنك تركمانية وننصحك بمراجعة وزارة صحة الحكومة الاتحادية وتغيير عنوان التعيين الى محافظة أخرى.

أناشد واسأل جميع الجهات التي أقصدها بالمناشدة هل كركوك محافظة عراقية وتحت ادارة الدولة العراقية والحكومة الاتحادية أم أنها محافظة خاصة بالأكراد والاتحاد الوطني الكردستاني.

أطالب بإنصاف ابنتي وفتح تحقيق مع هذه الموظفة العنصرية الشوفينية وإنقاذ دائرة الشؤون القانونية في رئاسة صحة كركوك من هذا التكتل الحزبي مع الشكر والتقدير .

النائب السابق نبيل حربو

25 عدد القراءات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن