نائب سابق يرد على وجود مساع امريكية لتغيير عقيدة مسيحيي نينوى نحو الكنيسة الانجيلية

اخبار العراق: علق النائب السابق عن المكون المسيحي، جوزيف صليوا، على انباء تفيد بوجود مساع امريكية لتغيير عقيدة مسيحيي نينوى نحو الكنيسة الانجيلية.

وقال صليوا، إن “المسيحين لا يقبلون بأي شكل من الاشكال تغيير دياناتهم او مذاهبهم”، مبينا أن “الكنيسة الانجيلية نشطة واستطاعت ان تقنع الكثير من غير المسيحين الى اعتناق المسيحية الانجيلية حسب معتقداتهم من خلال سلوكيات على ارض الواقع وبعيدا عن الشعارات الرنانة”.

وأضاف، أن “مجموعة قليلة جدا من المسيحين الارثدوكس او الكاثوليك، ذهبوا الى الكنيسة الانجيلية لقناعات معينة شخصية، اما التطبيل لهذا الموضوع فهو بغير محله وإساءة، ويراد منه فتنة وذريعة من اجل خلط الاوراق”.

واكد أن “الموضوع بعيد عن الواقع ولا يحق ان نقول لإنسان معين لديه قناعات معينة بأن يغير مذهبه او دينه كما الشيعي لا يمكن ان يصبح سنيا وبالعكس، واذا وجدت ادلة على ما يقال ليطرحونها من أجل ان نصبح ضد الموضوع”.

33 عدد القراءات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن