نائب ينتقد زيارة البابا لخلوها من اللقاء مع نخب سنية.. وآراء: زيارة البابا ليست سياسية

أخبار العراق: تعرض النائب عن صلاح الدين، مثنى السامرائي، الخميس 25 شباط 2021، الى انتقاد واسع بعد تغريدة له يطالب فيها بضرورة وضع فقرة للقاء رجال دين من اهل السنة.

مثقفون ونشطاء انتقدوا كلام السامرائي كونها تنبع من نفس طائفي، ومبينين انه حتى لو افترضنا أن الزيارة ذات جنبه سياسية فالبابا غير ملزم بتحقيق رغبة النائب لان السنه اضافه الى بقية المكونات ممثلة بالحكومة و البرلمان.

وقال السامرائي في تغريدة عبر تويتر: اطلعت على برنامج زيارة سماحة البابا الى العراق المقررة في شهر آذار والتي نرحب بها كما نرحب بكل ضيف كريم لكن البرنامج تجاهل وجود مكون أساسي هم أهل السنة، ولديهم المجمع الفقهي لكبار علمائهم في العراق.

ويقوم البابا فرنسيس بزيارة غير مسبوقة من حبر أعظم إلى العراق خلال الفترة من 5 إلى 8 مارس (آذار) المقبل، في أول رحلة خارجية له منذ تفشي جائحة كوفيد19، على أن تشمل الموصل.

وقال الناطق باسم الفاتيكان، ماتيو بروني، في بيان: تلبية لدعوة جمهورية العراق والكنيسة الكاثوليكية المحلية، سيقوم البابا فرنسيس بزيارة رسولية للبلد المذكور من الخامس حتى الثامن من مارس 2021، وسيزور بغداد وسهل أور المرتبط بذكرى إبراهيم أربيل، وكذلك الموصل وقرقوش في سهل نينوى.

ورحبت بغداد بالزيارة التاريخية من البابا، وقال الرئيس برهم صالح في تغريدة في هذه الزيارة التاريخية إلى بلاد ما بين النهرين، أرض الرسل والأولياء، وموطن سيدنا إبراهيم (ع) أبي الأنبياء، ستكون رسالة بليغة لدعم العراقيين بمختلف أطيافهم، وتؤكد وحدة الإنسانية في التطلع إلى السلام والتسامح ومجابهة التطرف.

بدورها قالت وزارة الخارجية العراقية في بيان إن الزيارة تعبر عن رسالة سلام إلى العراق والمنطقة بأجمعها، وتؤكد وحدة الموقف الإنساني في مجابهة التطرف والصراعات، وتعزز التنوع والتسامح والتعايش.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

76 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments