نواب يتحدثون عن خطة إصلاحية لاستبدال 6 آلاف منصب حكومي رفيع خلال 3 شهور

اخبار العراق: وضع رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي خطة إصلاحية تستهدف تغيير 6 آلاف منصب وموقع حكومي رفيع من بينها وكلاء جميع الوزراء والمدراء العامون والهيئات المستقلة، ومناصب أمنية حساسة.

وتضمنت الخطة التي تشرف على تنفيذها لجنة حكومية يرأسها الكاظمي جرد كل المواقع والمناصب والدرجات الخاصة في مؤسسات ومفاصل الدولة العراقية، وتحدد أعداد الموظفين.

وحددت اللجنة الحكومية نهاية شهر أيلول المقبل موعدا للانتهاء من ملف التغييرات والتعيينات للدرجات الخاصة، إذ ستعلن الحكومة وفقا للخطة الإصلاحية في نهاية كل أسبوع عن قائمة من التغييرات لهذه المواقع والمناصب بعد تدقيقها من قبل المساءلة والعدالة والنزاهة، ثم يجري بعد ذلك إرسالها (القوائم) إلى مجلس النواب للمصادقة على بعض منها في نهاية شهر آب المقبل.

ويقول رحيم العبودي، عضو الهيئة العامة لتيار الحكمة في تصريح لوسائل اعلامية محلية إن “خطة الإصلاح الحكومية التي وضعها رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، وشرع بتنفيذها ستطال (6) آلاف منصب وموقع حكومي”، مؤكدا أن “الدرجات الخاصة سيتم تغييرها بشكل كامل”.

وتداول ناشطون وصحفيون على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن تغييرات أجراها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في مناصب حكومية عليا شملت تعيين خالد العبيدي في منصب مستشار الأمن القومي، وتكليف حيدر حسن الشمري برئاسة الوقف الشيعي، ونائل سعد عبد الهادي لسلطة الطيران، وإياد محمود هادي بإدارة هيئة التقاعد العامة، وباسم علي أثير مديرا لمصرف الرشيد.

ويكشف القيادي في تيار الحكمة رحيم العبودي ان “الخطة الإصلاحية التي وضعها رئيس الحكومة للانتهاء من ملف التغييرات الحكومية هي ثلاثة أشهر خط شروعها سيكون من نهاية شهر حزيران الجاري، وينتهي في شهر ايلول المقبل”، لافتا إلى ان “الخطة تتضمن أيضا إنهاء ملف الوكالة بكل المؤسسات الحكومية”.

14 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments