نواب يحذرون من وجود مواد في الموازنة تسمح بالاستحواذ على أراضي الدولة

أخبار العراق: حذر أعضاء في مجلس النواب، من أن عدم حذف مادتین في موازنة 2021 قد يفتح باب التلاعب والتزوير والفساد بأراضي الدولة، بینما اكدوا ان المادتین “41،42 “من مشروع قانون الموازنة تسمحان ببیع الاراضي الزراعیة المملوكة للدولة لمن يمتلك حق التصرف بھا.

وقال نائب رئیس مجلس النواب بشیر الحداد في تصريح صحفي ان ھناك تقاربا كبیرا في وجھات النظر بین بغداد واربیل، مشیرا الى ان الاقلیم قدم جمیع البیانات والارقام والمعلومات الى الحكومة الاتحادية .

واضاف أن من اھم الأسس التي يجب أن تكون بوابة لإيجاد حلول جدية ھي الاحتكام الى الدستور من قبل جمیع الأطراف لتحديد الالتزامات والحقوق.

من جانبه، اوضح النائب علي سعدون أن مشروع القانون علية الكثیر من الإشكالات التي تعقد عملیة تمريره، وھي الاختلاف بشأن البنود والفقرات الخاصة بالأجراء والعقود والمحاضرين.

وبیّن أن تحالف سائرون لديه شروط للمشاركة في التصويت على الموازنة، وھي أن تكون موازنة عادلة لا تظلم أي محافظة على حساب الأخرى.

وتضمنت الموازنة المادتین” 42،41 “اللتین تسمحان ببیع الاراضي الزراعیة المملوكة للدولة لمن يمتلك حق التصرف فیھا.

وقال رئیس البرنامج الحكومي حازم الخالدي، ان مشروع موازنة 2021 تضمن فقرات كارثیة منھا المادتان “41 ،42 ،”مشیرا الى ان تلك المواد تضمنت نقل ملكیة الدولة لصالح عدد محدود من اصحاب النفوذ السیاسي والمحترفین في الاستحواذ على المال العام.

واضاف ان تلك المواد تقود الى التحلیل بان ھناك مخططا لتجريد الدولة والشعب العراقي من أملاكھما العامة ومصادر ثرواتھما والبنى التحتیة الستراتیجیة وتحويلھا الى ملكیة خاصة.

بھذا الشأن يرى رئیس لجنة الزراعة والمیاه والاھوار النیابیة سلام الشمري، ان تلك الفقرات تؤثر في ھیبة الدولة لذا طالبنا اعضاء اللجنة المالیة بحذف تلك الفقرات حفاظا على ممتلكات الدولة وعدم العبث بالاراضي الزراعیة.

واشار الى ان تلك الفقرات ستجعل الاراضي الزراعیة عرضة للفساد والمفسدين لذا لن نسمح ببیع الاراضي الزراعیة.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

85 عدد القراءات
0 0 votes
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments