هاشتاك “الكاظمي يصلح ما أفسده الاخرون” الأول على العراق في تويتر

أخبار العراق:تصدر هاشتاك “الكاظمي يصلح ما أفسده الاخرون” الترند العراقي لمنصة تويتر بعد خطواته الأخيرة لإنصاف المحاضرين المجانيين وتحقيقه نجاحاً في ملف الانفتاح على المحيط العربي بغية ارجاع العراق الى هيبته ومكانته المهمة.

تابع وكالة “اخبار العراق” على قناتنا في التلكرام.. للاشتراك أضغط هنا

وقدم المحاضرون المجانيون شكرهم لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لتنفيذ وعده بسرعة وسعيه لإنصاف شريحتهم، وعلق المحاضرون اعتصاماتهم لفسح المجال للجهات الحكومية بإكمال اجراءات التعاقد معهم خلال الفترة المقبلة.

وترى التحليلات أن حظوظ رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، في البقاء بمنصبه بعد الانتخابات المقبلة، ارتفعت بعد تحقيق نجاحات على مختلف الأصعدة، فضلاً عن قبوله شعبياً.

وقال النائب سلمان حسن، الثلاثاء 6 نيسان 2021، ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي حقق نجاحاً في ملف الانفتاح على المحيط العربي، وزيارتيه الأخيرتين للسعودية والامارات، تسيران في الاتجاه الصحيح من ناحية تحسين العلاقات لتأخذ مسارها الإيجابي في اتجاهات متعددة ومنها الاقتصادية.

وتوقّع الخبير القانوني طارق حرب ‏ان الفوز لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في حال قرر المشاركة في الانتخابات القادمة، لما يمثله من جهة غير متحزبة، وغير متورطة في الفساد، والتجارب الفاشلة منذ 2003.

المتتبع للعملية السياسية يرى ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي سيقوم بخطوات أكثر جرأة بعد اعلان التصويت على مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة 2021 وتحديد موعد الانتخابات المبكرة في الـ 10 من تشرين الأول المقبل، وتشير التحليلات الى ان الكاظمي كان ينتظر موقفين تمرير الموازنة وحل مجلس النواب لنفسه وكذلك التصويت على تعديل قانون المحكمة الاتحادية.

ويقول محلل سياسي لـ اخبار العراق ان حصول الكاظمي على ثقة الشعب يزيد حظوظه لو شارك في الانتخابات المقبلة لما حققه من إنجازات حيث انه خلال أيام قليله من تسلمه رئاسة الوزراء، اتخذ الكاظمي قرارات جريئة، تدل على أن سلطة الدولة بدأت أولى خطوات استعادة السيادة، واستعادة الهيبة وفرض القانون، وبدونها يبقى البلد يعيش عهود الفوضى والانفلات، تحت تهديد الجماعات الخارجة على القانون.

ويعد تحديد موعد للانتخابات المبكرة من أبرز المطالب التي خرج المتظاهرين من اجلها، حيث حدد الكاظمي شهر حزيران موعداً لإجراء الانتخابات، الا انه تم تأجيل الموعد الى العاشر من تشرين الأول المقبل.

وعن لجنة مكافحة الفساد، يقول مراقبون ان تلك اللجنة ليست الأولى من نوعها حيث ان كل الحكومات السابقة أنشأت لجان لمكافحة الفساد الا انها لم تكن فعالة ولم تجابه حيتان الفساد، لكن دعم الكاظمي للجنة مكافحة الفساد واسنادها بجهاز مكافحة الإرهاب أطاح بالعديد من حيتان الفساد الكبيرة.

ولم تقتصر مكافحة الفساد على موظفي الدوائر الحكومية والمسؤولين والمدراء وغيرهم فقط بل توجه الكاظمي للمنافذ الحدودية لما فيها من استشراء للفساد، حيث أعاد هيبة الدولة فيها عبر نشر القوات العراقية لقطع الطريق امام الفاسدين.

مصادر: بريد الموقع – متابعات – وكالات

77 عدد القراءات
0 0 vote
Article Rating
Posted in رئيسي, سياسة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments